MAD Solutions تعقد شراكة مع مسرح وسينما إشبيلية بلبنان

بيان صحفي
منشور 19 أيلول / سبتمبر 2018 - 04:15
مسرح وسينما إشبيلية هو أول فضاء فني وثقافي مستقل في مدينة صيدا بلبنان.
مسرح وسينما إشبيلية هو أول فضاء فني وثقافي مستقل في مدينة صيدا بلبنان.
عقدت MAD Solutions شراكة مع مسرح وسينما إشبيلية في مدينة صيدا اللبنانية؛ ليقوم مسرح إشبيلية بعرض عشرة أفلام من توزيع الشركة ابتداءً من شهر أكتوبر/ تشرين الأول وحتى يناير/ كانون الثاني من العام المقبل، وكان المركز قد عاد لفتح أبوابه مرة أخرى يوم 14 سبتمبر/ أيلول، بعد 10 سنوات من الإغلاق.
 
وتقول هبة الزيباوي، مدير مسرح وسينما إشبيلية "لقد تم تأسيس المركز في صيدا بجنوب لبنان عام 1979، واليوم بعد 10 سنوات من إغلاقه عدنا إلى تعزيز لا مركزية المشهد الثقافي والفني في جنوب لبنان، مهمتنا هي دعم الفنانين العرب المستقلين وصانعي الأفلام لنشر وترويج أعمالهم، نحن سعداء بالشراكة مع MAD Solutions لتنفيذ مهمتنا وتحفيز الجمهور في صيدا وجنوب لبنان لاكتشاف صناعة سينما مختلفة من خلال الأفلام التي سنعرضها".
 
مسرح وسينما إشبيلية هو أول فضاء فني وثقافي مستقل في مدينة صيدا بلبنان، وتهتم إشبيلية بتقديم أنماط مختلفة من الفنون المعاصرة، بتكريس لا مركزية الثقافة وتنوّع أشكالها.

خلفية عامة

MAD Solutions

تُعد شركة MAD Solutions أول ستوديو عربي مستقل واستشاري يقدم خدمات التسويق المتكاملة للسينما العربية وصناعة الترفيه. تحت مظلة 
MAD Solutions، تقف خمس دعامات هي:MAD Content ،MAD Marketing ،MAD Distribution ، MAD Culture وMAD Celebrity. وتساهم كلها في الترويج لجيل جديد ومثير للاهتمام من السينمائيين العرب ومواهب عالم الترفيه.
 
وتشارك MAD Solutions سنوياً في أكثر من عشرين حدثاً تتنوع بين   المهرجانات السينمائية العربية والدولية، المؤتمرات وورش العمل، ومن بينها مهرجانات كان، برلين، أبوظبي، دبي والعديد غيرهم.
 
وبجانب نهجها العصري المفعم بالحيوية خلال تعاونها مع شركائها، تفخر MAD Solutions بامتلاك أوسع وأحدث قاعدة بيانات عن صناعة السينما العربية، يتجاوز حجمها العشرين سنة من التراث الغني الذي يستمر في النمو إلى يومنا هذا، رغم التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

المسؤول الإعلامي

الإسم
MAD Solutions
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن