بريتني سبيرز وسام أشقري يُقلّدان فيلم "تايتانيك".. هل تعافت من مرضها العقلي؟

منشور 10 حزيران / يونيو 2019 - 07:54
بريتني سبيرز
بريتني سبيرز

استمتعت النجمة "بريتني سبيرز" بإجازة بحرية على اليخت في ميامي، مع حبيبها سام أشقري، يوم السبت الماضي، وبدت بريتني بحالة معنوية جيدة بعد معاناتها من صعوبات خلال الأشهر الماضية، بعد دخولها إلى مصح الأمراض العقلية للعلاج.

وظهرت بريتني سعيدة هي وحبيبها سام، بينما كانا يقلّدان مشهد فيلم 'Titanic' الشهير بين ليو وكيت، وهي واقفة على مقدمة السفينة ممدودة الذراعين، كما قاما بالقفز من متن اليخت نحو البحر.

تباهت بريتني ببطنها الممشوق، بارتدائها بيكيني باللوني الأصفر والأسود، وبتنسيق قبعة بيسبول سوداء مع نظارة شمسية، وعلى ما يبدو أنها فقدت القليل من وزنها، بنية العودة إلى سابق عهدها، فبدت كأنها تخلت عن مشاكلها العقلية وقلقها في استمتاعها بإجازتها.

وفي اليوم التالي من الإجازة، شوهد الثنائي وهما يستأجران دراجة نفاثة بحرية، حيث ارتدت بريتني بكيني باللونين الفوشي والأسود، نسّقت معهما قميصاً شفافاً مفتوحًا، ويبدو أن حبيبها سام هو الداعم الأكبر لها في هذه المرحلة في مساندتها، فبالكاد يبعد يديه عنها في إجازتهما.

وتأتي هذه العطلة وسط معركة قانونية بين والدها جيمي ووالدتها من أجل الوصاية عليها، أثناء مرحلة علاجها في المصحة العقلية، حيث كانت بريتني تحت وصاية والدها لمدة 11 عاماً، فسيطر على شؤونها المالية والطبية والوظيفية، والآن تحاول بريتني إنهاء الترتيبات القانونية لأن والدتها تحاول الحصول على الملفات الطبية وخطة العلاج.

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك