زوج سلمى حايك يتبرّع بـ 100 مليون يورو لأجل ترميم كاتدرائية نوتردام!

منشور 16 نيسان / أبريل 2019 - 10:52
سلمى حايك وزوجها فرنسوا هنري بينولت

بعد اندلاع حريق هائل في مبنى كاتدرائية نوتردام في باريس خلال الأسبوع الماضي، غرّد العديد من رؤساء العالم تضامناً مع أهالي المنطقة هناك على إثر الأضرار الهائلة التي لحقت بالمكان، واستجاب أغنياء العالم لنداء أطلقه الرئيس إيمانويل ماكرون، للتبرع من أجل إعادة ترميم المكان.

وخلال يوم الحريق أمس الأثنين، تعهّد رجل الاعمال الفرنسي هنري بينولت المتزوّج من الممثلة الهوليوودية سلمى حايك، بالتبرّع بمبلغ 100 مليون يورو، أي ما يُعادل الـ 113 مليون دولار، من أجل إعادة بناء الكاتدرائية، لكن المفاجأة أن مجموعة LVMH برئيسها الملياردير "برنارد أرنولت"، صرّحت في بيان خاص بها، إن تبرعهم سيكون ضعف المبلغ أي ما يقارب حوالي 200 مليون يورو.

وجاء في البيان الذي أصدرته المجموعة، "تتضامن عائلة برنارد أرنولت وشركته الخاصة مع هذه المأساة الوطنية، وستقوم بإعادة بناء هذه الكاتدرائية الاستثنائية ورمز فرنسا وتراثها"، وأضاف البيان "تضع مجموعة LVMH جميع ما تملك من الأقسام الإبداعية والمعمارية والمالية، تحت تصرّف الدولة والسلطات المعنية للمساعدة في الإعمار وجمع الاموال".

وكشف رئيس المنطقة فاليري بيكرسي النقاب عن ميزانية قدرها 10 ملايين يورو للمساعدة لبدء العمل في الإصلاح، وأضاف "إن إعادة الإعمار هذه والتي ستكون مكلفة للغاية، ستحشد ميزانية الدولة بأكملها".

وجاء ذلك بعد أن تحدث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خارج الكاتدرائية يوم الثلاثاء، حيث دعا العالم للمساعدة في إعادة إعمار الكاتدرائية.

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك