كيم كارداشيان في صدد دعولى قضائية ضدها.. فما القصة؟

منشور 22 أيّار / مايو 2021 - 07:55
كيم كارداشيان
كيم كارداشيان

ورد أن موظفي كيم كارداشيان (43 عاماً) يهددون باتخاذ إجراءات قانونية بشأن ظروف العمل المفروضة عليهم، لتكون ضربة أخرى لنجمة تلفزيون الواقع التي تقدمت بدعوى طلاق من زوجها كانيه ويست (43 عاماً)، في شباط بعد قرابة سبعة أعوام من الزواج.

وبحسب موقع "الصن" البريطاني فإن بعض العاملين لدى كارداشيان يطالبون بالمال لتحمل سنوات مما يصفونه بـ"سلوك غير معقول"، بعد أشهر فقط من تلقي كانيه دعويين قضائيتين بسبب مزاعم تفيد أنه أساء معاملة موظفيه وفشل في دفع أجر نحو 1000 فنان وموظف في عروضه الشهيرة التي كان يصنفها بخدمة قداس يوم الأحد.
 
وشرح: "يبدو أن هناك دعوى قضائية محتملة يحضّرها عدة موظفين ضد كيم. يُعتقد أنهم عمال منازل يعملون في منزلها ويُزعم أنه تم تصنيفهم كعمال مستقلين بدلاً من موظفين. إذا رُفعت الدعوى، فستكون إحدى المشكلات هي مدى سيطرة كيم على موظفيها".
زعم المصدر أن بعض عمال كيم كانوا مراهقين، وإذا عملوا أكثر من الحد الأقصى الذي ينص عليه القانون، فقد تواجه حالة انتهاك لعمالة الأطفال.
 
وورد في كانون الثاني، أن كانييه يواجه دعاوى قضائية جماعية وقد يتوجب عليه دفع مبلغ 30 مليون دولار كتعويضات بسبب ادعاءات عن سوء المعاملة وفشل في دفع أجر نحو 1000 موظف عملوا في عروض مغني الراب منذ عام 2019.
 
وفي آب من العام الماضي، تقدّمت شركة "MyChannel" بدعوى قضائية ضد ويست، زعمت فيها أن النجم سرق بعضاً من تقنيتها من أجل استخدامها في عروضه بعد أن عمل موظفوه عليها لمدة ستة أشهر بدون أجر.
 

Copyright © 2021 An-Nahar Newspaper All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك