معجبو تايلور سويفت يشنون حربًا على كامالا هاريس.. فما علاقة سكوتر براون؟!

منشور 22 تمّوز / يوليو 2019 - 06:31
كامالا هاريس
كامالا هاريس

ضم المشاهير لأي حملة انتخابية من شأنه تعزيز احتمالية فوز المرشح، لأن بإمكانهم حث معجبيهم ومتابعيهم الذين يبلغ عددهم بعشرات الملايين عبر مواقع التواصل الاجتماعي على التصويت للمرشح.

جمعت المرشحة الرئاسية الأمريكية "كامالا هاريس" أشهر النجمات العالميات إلى حملتها الانتخابية في حدث لجمع التبرعات أقامه مدير الأعمال الموسيقي "سكوتر براون" في عقاره الفاخر البالغ تكلفته 20 مليون دولار أمريكي، ومن هؤلاء النجمات: مغنية البوب الأمريكية "كاتي بيري"، و"ديمي لوفاتو"، والنجمة الشابة "آريانا غراندي".


ودُعي إلى الحفل 100 ضيفًا من بينهم النجمة الشهيرة "إيفا لونغوريا"، وجيفري كاتزنبرغ، المؤسس المشارك لشركة DreamWorks، الذي منح أعلى تبرع وفقًا لسجلات FEC.

ورغم الحدث الخيري، إلّا أن العديد من معجبي النجمة العالمية "تايلور سويفت" شنوا حربًا ضد "سكوتر براون"، فكتبت إحدى المستخدمات: "أشعر بالسعادة لأنك المرشحة الانتخابية، لكن اختيارك الذهاب إلى حدث عقده سكوتر براون، المعروف بغطرسته وغروره كرئيسنا الحالي (دونالد ترامب)، لا يمكنني التشبث بسعادتي وإيماني بك كمرشحة رئاسية."


وعلَّقت أخرى: "كامالا هريس، أرجوكي لا تشاركي في حدث خيري مع سكوتر براون لأنك ستخسرين العديد من الأصوات.. أوَّد دعمك لكنني لا أستطيع في حال بقيت على تواصل مع متنمر وكارهٍ للنساء."

ويجدر الإشارة أن "براون" من أشد مؤيدي هاريس ، وكان حاضرًا في أول حملة خيرية لجمع التبرعات لها في هوليوود في شهر فبراير الماضي، كما استضافت "بيري" سابقًا حدثًا لصالح "هاريس" خلال حملتها الأخيرة في مجلس الشيوخ.

 

للمزيد عن النجوم.. تابع BUZZ بالعربي:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك