منعطفات في حياة الأمير فيليب.. نفيت عائلته وتوفيت شقيقته في حادث طائرة

منشور 09 نيسان / أبريل 2021 - 12:36
الأمير فيليب
الأمير فيليب

أعلن قصر باكنغهام خبر وفاة الأمير فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية، عن عمر ناهز الـ99 عامًا، حيث أصدر بيان جاء فيه:  "تعلن الملكة إليزابيث ببالغ الحزن وفاة زوجها الحبيب صاحب السمو الملكي الأمير فيليب، دوق إدنبرة".
وأضاف البيان: "فارق صاحب السمو الملكي الحياة في سلام صباح اليوم في قصر وندسور".
يذكر أن الأمير فيليب تزوج من الملكة إليزابيث في عام 1947 قبل خمس سنوات من أن تصبح ملكة، وتعتبر أطول زيجة ملكية في التاريخ، حيث قضيا برفقة بعضهما البعض 74 عامًا.

وهنا نعرض أهم منعطفات حياة الأمير فيليب:

 

نشأته


ولد الأمير فيليب في اليونان بتاريخ 10 يوليو عام 1921، كان أبوه أندرو، أمير اليونان والدنمارك، ووالدته الأميرة أليس من بانتبرج.
في طفولته، نفي فيليب مع عائلته إلة باريس بعدما أجبر عمه الملك قسطنطين، ملك اليونان، على التنازل عن عرشه بسبب خسارته في الحرب اليونانية التركية( 1919- 1922)، في حين اتهم والده، الذي كان يعمل فى صفوف الجيش وقتها، بالخيانة.
ولعنة عائلته لم تنتهي هنا، فقد عانت والدته من متاعب نفسية ووضعت في مصحة عقلية فى سويسرا.
يجدر الإشارة إلى أن الأمير فيليب كان أمير اليونان والدنمارك والسادس في ترتيب العرش لتولي حكم اليونان، فهو الابن الذكر الوحيد بين شقيقاته الخمس.

زواجه


كان أول لقاء يجمع الأمير فيليب والملكة إليزابيث، التي كنت لا تزال أميرة وقتها، في حفل زفاف دوق كنت، عم إليزابيث، والأميرة مارينا قريبة فيليب عام 1934 ، حيث لم تتجاوز إليزبيث حينها من العمر ثماني سنوات، وكان فيليب يبلغ من العمر 13 عاما.
وفي عام 1939، أرسل الأمير فيليب أول بطاقة بريدية من اليونان إلى إليزابيث، وبعد مرور ثماني سنوات، تزوَّح الثنائي الملكي في 20 نوفمبر 1947، وكان فيليب يرتدي بدلة ضابط بالبحرية اليونانية. 
أذيع حفل زفاف فيلب وإليزابيث عبر الراديو واستمع إليه أكثر من 200 مليون شخص، وتعد زيجتهما أطول زيجة في تاريخ العائلة الملكية على الإطلاق.
وتكلل زواج الثنائي بإنجاب أربعة أبناء هم: تشارلز أمير ويلز، وآن الأميرة الملكية، والأمير آندرو دوق يورك؛ والأمير إدوارد إيرل وسيكس.

تخليه عن ألقابه الملكية


سمح الملك جورج السادس لفيليب بالزواج من ابنته إليزابيث، لكن قبل الإعلان الرسمي لخطوبتهما عام1947، تخلى فيليب عن ألقابه ومسمّياته اليونانية والدنماركية وصار مواطنًا بريطانيًا مُجنسًا، واتخذ اسم عائلة أجداده لأمه وهو ماونتباتن. 
ومنح  الملك جورج الأمير فيليب مسمّى صاحب السمو الملكي قبل زواجه مباشرة،بالإضافة إلى تنصبيه كدوق إدنبرة وإيرل ماريونيت وبارون غرينويتش. 

 

معاناته


لم تكن حياة الأمير فيليب بتلك السهولة التي يعتقدها الجميع، فقد بدأت بنفيه هو وعائلته من موطنهم الأصلي، وهنا نعرض أبرز مآسي دوق أدنبرة:
* وفاة شقيقته سيسيل مع أبناء عمه في حادث طيارة.
* وفاة عمه جورج إيفار ماونتباتن بعد وقت قصير إثر معاناته مع سرطان النخاع.
* خدم مع القوات الريطانية في الحرب العالمية الثانية ضد نسيبه الأمير كريستوف الذي كان يخدم في القوات الألمانية.
* وضعت عائلته في مأزق بسبب زواج شقيقاته من أمراء ألمان، حيث تزامنت تلك الفترة مع الحرب العالمية ضد هتلر.

 

هواياته


يهوى الأمير فيليب ممارسة رياضة البولو وبقي يلعبها حتى 1971، كما يحب القوارب واليخوت، ويعشق قيادة الطائرات؛ فبحلول عيد ميلاده الـ 70 كان قد تجاوز 5000 ساعة طيران.

 

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك