نجمة بوليوود كانغانا رانوت تهاجم النجم رايان رينولدز بعد تصريحه الأخير.. "تحاولون سرقة شاشاتنا"

منشور 20 أيلول / سبتمبر 2021 - 10:51
كانغانا رانوت
كانغانا رانوت

عليك الوثوق برأي النجمة الهندية  كانغانا رانوت كريش حول أي شيء يتعلق بعالم السينما، فدائمًا ما تعبر عن رأيها بجرأة وحيادية.

بالرغم من أن كانغانا رانوت منشغلة في الترويج لفيلمها الجديد Thalaivii ولديها أيضًا العديد من المشاريع في جعبتها، إلَّا أن لديها الوقت الكافي لانتقاد النجم الأمريكي رHيان رينولدز الذي تحدَّث مؤخرًا عن المقارنات بين هوليوود وبوليوود.

تصدر ريان رينولدز موقع البحث في الهند مؤخرًا بعد وصول فيلمه Free Guy إلى شاشات السينما الهندية، وترويجًا للفيلم اعترف الممثل بأن هوليوود تحاكي بوليوود وقارن بين الصناعتين، قائلًا: "إذا كنت تتساءل عما إذا كانت هوليوود تحاكي بوليوود فقط فالإجابة هي نعم. نحن لا نخجل من ذلك على الإطلاق".

ورغم أن تصريح النجم لقي إشادة كبيرة، إلَّا أن رانوت كان لديها رأي آخر منتقدةً صناعة السينما الأمريكية واتهمتهم بسرقة الشاشات في الهند عبر منشور شاركته على "إنستغرام".

ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي تهاجم فيها كانغانا رانوت السينما الهوليوودية وتتهمها بالسيطرة على الشاشات في الهند، فخلال مؤتمر صحفي  صرَّحت قائلة: "نحن بحاجة إلى تثبيط الأفلام الأمريكية والإنجليزية لأنها تستحوذ على شاشاتنا. نحن بحاجة إلى التصرف مثل أمة واحد،. نحن بحاجة إلى التوقف عن تقسيم أنفسنا مثل شمال الهند أو جنوب الهند. نحن بحاجة إلى الاستمتاع بأفلامنا أولاً  سواء كانت مالايالامية أو تاميلية أو تيلوجو أو بنجابية ".



كانغانا رانوت تهاجم ريهانا

 

في إحدى المرات، هاجمت الممثلة البوليوودية كانغانا رانوت النجمة الأمريكية "ريهانا" بعد تسليط الأخيرة الضوء على احتجاج المزارعين على حدود دلهي مستخدمة منصتها على موقع "تويتر" للتشكيك في قرار تعطيل الإنترنت الذي فرض على مواقع الاحتجاج في جميع أنحاء العاصمة وفي العديد من مناطق هاريانا.

وأعادت "ريهانا" مشاركة مقالة نشرها موقع "سي ان ان" بعنوان "الهند تقطع الإنترنت حول نيودلهي بينما يشتبك المزارعون المحتجون مع رجال الشرطة"، وعلَّقت: "لماذا لا نتحدث عن هذا الموضوع ؟! ثورة الفلاحين".

وردَّت رانوت على تغريدة ريهانا بتغريدة أخرى، كتبت فيها: "لا أحد يتحدث عن ذلك لأنهم ليسوا فلاحين بل إرهابيين يحاولون تقسيم الهند، حتى تتمكن الصين من السيطرة على أمتنا المحطمة الضعيفة وجعلها مستعمرة صينية مثل الولايات المتحدة الأمريكية، اجلسي أيتها الحمقاء فنحن لا نبيع أمتنا مثلكم أيها الحمقى".

 

مواضيع ممكن أن تعجبك