نجمة Emily in Paris تتألق على غلاف مجلة فوغ بالعربية.. وإطلالة تعيدنا إلى التسعينات!

منشور 29 تشرين الأوّل / أكتوبر 2020 - 10:59
ليلي كولينز
ليلي كولينز

احتفاءً بالإبداع والتفاؤل، يتحدث العدد الجديد لمجلة "فوغ" بنسختهاالعربية لشهر نوفمبر 2020 عن قوة الموضة في تحفيز حواسنا، واختيرت نجمة مسلسل Emily In Paris لتزيين غلاف المجلة.

تألقت النجمة الأمريكي "ليلي كولينز" على غلاف المجلة بإطلالات أنيقة وعصرية تعيدنا إلى أناقة التسعينات، حيث كان القماش البارز في الإطلالات هو الجلد موضة العصر، حيث بدت في إحدى الصور كالنجمة الأمريكية الراحلة "أوردي هيبرون" مُرتديةً فستانًا أسود مخملي جاءت إحدى أكمامه منتفخة وكأنه زهرة، بينما أكملت إطلالتها بقفازات طويلة من الجلد.

وأكملت الحسناء إطلالتها بتسريحة شعر منخفضة على شكل كعكة، بينما اعتمدت مكياج من الدرجات الترابية مُبرزًا لون عينيها العسليتين، في حين تزيَّنت بمجوهرات ألماسية.
ولإطلالتها الثانية، اعتمدت بليزر فضفاض باللونين الأحمر والأسود نسَّقته بتوب باللونين الأسود والأبيض، وأبرزت خصرها النحيل بحزام أنيق، في حين ارتدت بنطال ضيق من الجلد.

وفي المقابلة الحصرية، تحدث الممثلة عن كفاحها قبل فيروس كورونا، وقالت: "في الماضي، كنت أبحث عن طرق للسيطرة على نفسي. لقد جاء على شكل اضطرابات في الأكل أو قلق عميق.. أحاول الجلوس والعمل على مشاعري عوضًا عن تجاهلها؛ فشخصيتي القديمة كانت تركز أكثر على السلبيات، الآن هو مجرد جزء من حياتي. كل هذه الأشياء الإيجابية الأخرى تمنعني من الهوس ".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

Riding high on the success of her Netflix series, Lily Collins (@lilyjcollins) graces her first-ever Vogue cover, with the November issue of #VogueArabia. In an exclusive interview, the star discusses overcoming eating disorders and anxiety, taking the reins of her acting and producing career, and her engagement to film director and writer Charlie McDowell. Also addressing the highs and lows of the global hit show, Emily in Paris, she says: “As disheartening as it sometimes is to read all the criticism, it’s also a gift; you’re being allowed to improve.” Click the link in bio for the full scoop. Cover 1 of 2 #LilyCollins عقب النجاح المدوّي الذي حققه مسلسلها على نتفليكس، تتألق النجمة لِيلي كولينز على غلاف ڤوغ لأول مرة على الإطلاق، حيث تزيّن صورتُها الجميلة عددَ نوفمبر من ڤوغ العربية. وفي حوارنا الحصري معها والمنشور على صفحات العدد، تتحدث النجمة الشابة عن معاناتها من اضطرابات الأكل والقلق، وتوضح كيف تغلّبت على تلك الاضطرابات في النهاية، كما تكشف لنا عن أسرار نجاحها في مجالي التمثيل والإنتاج، وكذلك تعرج على خطبتها للمخرج السينمائي والكاتب تشارلي ماكدويل. وبين ثنايا الحوار، تتحدث النجمة الجميلة عن إيجابيات نجاح مسلسلها العالمي "إميلي في باريس" وسلبيات ذلك النجاح قائلًة: "رغم الإحباط الذي أشعر به حين أقرأ أحيانًا كل هذه الانتقادات، إلا أنه نعمة؛ إذ يدفعني لتحسين أدائي". تفضلي بالضغط على الرابط في البايو لتطالعي هذا الحوار الشيّق كاملاً. الغلاف 1 من 2. Editor in Chief: @mrarnaut Fashion Director: @katieellentrotter Photography: @thomaswhiteside Style: @simonrobins1000 & @kxllwxll Hair: @gregoryrussellhair Makeup: @fionastiles Nails: @thuybngyen Creative Producer: @laura.prior.producer Local Producer: @margotfodor Interview: @okjanelle

A post shared by Vogue Arabia (@voguearabia) on

وتحدثت ابنة ملك الموسيقي "فيل كولينز" أيضًا عن مشاركتها مع المخرج والكاتب "تشارلي ماكدويل"، تقول: "لقد علمت منذ اللحظة التي التقينا فيها أن هذا هو الشخص المناسب لي"، مضيفة أنهم انضموا معًا إلى احتجاجات Black Lives Matter ، وتبنىوا جروًا، وكرسوا أنفسهم لقضايا مثل حملة GO غير الربحية للأطفال.

وخاطبت "ليلي" النقاد الفرنسيين الذين لم يعجبهم مسلسل Netflix العالمي الشهير Emily in Paris ، وقالت: "على الرغم من أن قراءة هذه الأشياء محبطة في بعض الأحيان، فهي أيضًا هدية؛ فهذا يُسمح لك بالتطور".

وتعليقاً على قرار اختيار الممثلة لتكون نجمة غلاف المجلة فقال رئيس التحرير "مانويل أرنو ": "لقد كانت فرصة رائعة للعمل مع ليلي كولينز في أول غلاف لها على الإطلاق في مجلة فوغ، خاصة عندما كانت تمر بمثل هذه اللحظة الرائعة في حياتها المهنية. مع التصميم الجريء والموقف، تعكس هذه اللقطة مزاجنا الحالي.. الموضة والإبداع هما إكسير للرفاهية ومكونات يمكن أن تجلب بعض الخفة والسعادة في الأوقات العصيبة التي يمر بها العالم".

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك