نزيف وألم ثم وفاة.. كريسي تيغان تفقد طفلها الثالث بعد ولادته وصورة مؤثرة له!

منشور 01 تشرين الأوّل / أكتوبر 2020 - 06:07
كريسي تيغان
كريسي تيغان

ظل النجم العالمي "جون ليجند" وزوجته عارضة الأزياء الأمريكية "كريسي تيغان" في حالة من الصدمة والحزن بعد وفاة طفلهما حديث الولادة.

شاركت "كريسي تيغان" متابعيها عبر موقع "إنستغرام" منشورًا تكشف فيه الأخبار المأساوية والمحطمة يضم سلسلة صور مؤثرة باللونين الأبيض والأسود أثناء تواجدهما في المشفى، وكتبت: "نحن مصدومون ونشعر بألم عميق، ذلك الألم الذي لطالما سمعنا عنه لكن لم نختبره من قبل..لم نتمكن أبدًا من وقف النزيف ومنح طفلنا السوائل التي يحتاجها، على الرغم من أكياس وأكياس نقل الدم، لم يكن ذلك كافيًا."

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

We are shocked and in the kind of deep pain you only hear about, the kind of pain we’ve never felt before. We were never able to stop the bleeding and give our baby the fluids he needed, despite bags and bags of blood transfusions. It just wasn’t enough. . . We never decide on our babies’ names until the last possible moment after they’re born, just before we leave the hospital. But we, for some reason, had started to call this little guy in my belly Jack. So he will always be Jack to us. Jack worked so hard to be a part of our little family, and he will be, forever. . . To our Jack - I’m so sorry that the first few moments of your life were met with so many complications, that we couldn’t give you the home you needed to survive. We will always love you. . . Thank you to everyone who has been sending us positive energy, thoughts and prayers. We feel all of your love and truly appreciate you. . . We are so grateful for the life we have, for our wonderful babies Luna and Miles, for all the amazing things we’ve been able to experience. But everyday can’t be full of sunshine. On this darkest of days, we will grieve, we will cry our eyes out. But we will hug and love each other harder and get through it.

A post shared by chrissy teigen (@chrissyteigen) on

وأشارت إلى أنهم لم يقرروا اسم الطفل لحين اللحظة الأخير التي تسبق ولادته وقبل مغادرة المشفى، وأوضحت أنهم دون سبب بدأوا ينادونه "جاك"؛ لهذا السبب تقرر إطلاق هذا الاسم عليه.

وأضافت: "عمل جاك جاهدًا ليكون جزءًا من هذه العائلة، وسيبقى دائمًا جزءًا منها.. إلى جاك - أنا آسفة جدًا لأن اللحظات القليلة الأولى من حياتك قوبلت بالعديد من التعقيدات، لدرجة أننا لم نتمكن من منحك المنزل الذي تحتاجه للبقاء على قيد الحياة. سنحبك دائما."

وشكرت "تيغان" كل من وقف إلى جانبها وأرسل لها صلواته من معجبيها، وأعربت عن امتنانها لوجود طفلين جميلين في حياتها.

واختمت منشورها: "لكن كل يوم لا يمكن أن يكون مليئا بأشعة الشمس. في هذه الأيام المظلمة، سوف نحزن ، وسوف نبكي، لكننا سنحتضن ونحب بعضنا البعض بقوة أكبر ونتجاوز ذلك."

وفي وقت لاحق، كتبت "تيغان" عبر حسابها على موقع "تويتر" تغريدة، جاء فيها: "نقود سيارتنا إلى المنزل دون طفل، كيف يمكن لذلك أن يكون حقيقيًا."

يذكر أن "تيغان" نُقلت إلى المشفى بعد تعرضها لنزيف حاد أثناء فترة حملها بطفلها الثالث، ونشرت عدة فيديوهات عبر خاصية "إنستغرام ستوري" تكشف فيها ما يجري لها بالتفصيل وما عانته خلال الفترة الماضية، تقول: "أستيقظ للتبول بسرعة وهذا كل شيء، أستحم مرتين في الأسبوع، أو لا أستحم."

وتابعت: "كنت دائما أنزف، أنا في منتصف الحمل تقريبًا وكان الدم يسيل منذ شهر، ربما أقل بقليل من الشهر.. لكننا نتحدث عن فترة أكثر من فترة الدورة الشهرية، العديد من الفتيات ينزفن خلال الحمل، وبالتأكيد هذا طبيعي، لكنني أكثر من المعتاد."

 

وأشارت "تيغان" (34 عامًا) أن النزيف كان مختلفًا، كما وكأنه صنبور، وتابعت: "بأبسط المصطلحات، يمكننا القول أن مشيمتي ضعيفة حقًا".

يذكر أن "كريسي" و"جون" (41 عامًا) رحبا بـ"لونا" و"مايلز" عبر التلقيح الاصطناعي بعد معاناة من أجل الحمل بشكل طبيعي، لكن هذه المرة، تمكنت من الحمل دون الخضوع للعلاج.

 

المزيد عن كريسي تيغان في 'Buzz'بالعربي:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك