بالفيديو: أنجلينا جولي تختار إطلالة كلاسيكية بـ3 آلاف دولار للتسوق.. وطفلها بالتبني برفقتها!

منشور 24 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 08:00
أنجلينا حولي وابنها بالتبني باكس
أنجلينا حولي وابنها بالتبني باكس

استعادت النجمة الأمريكية "أنجلينا جولي" روح عيد الميلاد من جديد، بعدما وصلت إلى نهاية بشان إجراءات طلاقها المرير من زوجها السابق "براد بيت".
بدت الممثلة العالمية غاية في الأناقة والرقي بإطلالة كلاسيكية خلال تسوقها برفقتها ابنها بالتبني "باكس" (15 عامًا) يوم السبت الماضي في مدينة سانتا مونيكا بولاية كاليفورنيا.
أطلَّت "أنجلينا جولي"، البالغة من العمر 43 عامًا، غاية في الرقي مُرتديةً معطفًا طويلًا باللون البيج ذو أكمام فضفاضة وحزام من ذات القماش التف حول خصرها من العلامة التجارية الإيطالية "ماكس مارا" بلغ تكلفته 3280 دولار أمريكي، وارتدت أسفله فستان طويل أسود.
وأبرزت الحسناء ملامحها بمكياج طبيعي وتسريحة شعر مرفوعة في حين أسدلت خصلات من شعرها على جانبي كتفها، واختارت انتعال حذاء أسود مسطح. بينما ارتدى "باكس" هودي أبيض فضفاض وبنطال جينز أسود، وانتعل حذاء رياضي باللونين الأحمر والأبيض.
وفي وقت سابق، أفيد أن "جولي" أقحمت ابنها "باكس" في خلافها مع زوجها السابق "براد بيت"، فخلال نوبة غضبها، أخبرته أن "براد" لم يرغب بتبنيه في الأصل، لكن ماذا كان يتهيَّأ لها حينما أقدمت على هذا الفعل!

 

ويُشار أن "براد" شعر بالغضب حينما علم أن "جولي" قامت بتوقيع أوراق التبني لـ"باكس"، وخاصة أنه كان بعمر الثالثة ولا يتحدث الإنجليزية، وجاء تبنيه عقب ولادة "شيلوه" ما يعني أنه وقت صعب للثنائي، إلّا أن النجمة شعرت أن "باكس" يحتاجها أكثر من "شيلوه"- حديثة الولادة.
وبطبيعة الحال، أحدثت هذه الحقيقة فجوة في علاقة "براد" و"باكس".

 

اقرأ المزيد عن الثنائي "برانجيلينا" في Buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك