إيدي ميرفي يتبرأ من طفلته بعدما أُجبرت على رؤية مشاهد عنيفة حول "داعش"!

منشور 15 آذار / مارس 2018 - 09:00
إيدي ميرفي
إيدي ميرفي

يزعم أن النجم العالمي "إيدي ميرفي" تبرأ من ابنته الصغيرة "أنجيل" البالغة من العمر 10 سنوات من حبيبته السابقة المغنية الأمريكية "ميل بي"، بعد أن كانت ولادتها محاطةً بالجدل والغموض بعدما طلب النجم "فحص الأبوة" لمعرفة هوية الوالد الحقيقي.

ووفق ما نقله موقع "ميترو"، فإن محامي "ميرفي" اعترف بأن النجم "غير مهتم" برؤية "أنجيل" بكل بساطة ، في حين يحاول "ستيف بيلافونتي"، زوج "ميل بي" السابق" الحصول على حق زيارة الطفلة من الوالدين الحقيقين.

 


وصرحت غريس جمرا ، محامية "بيلافونتي"، للمحاكم بأنها تحاول الوصول إلى "مورفي"، الوالد الحقيقي للطفلة، لمناقشة طلب "بيلافونتي" حول منحه إذن رؤيتها ، لكنها لم تلق أي ردٍ مباشر.
وأشار "بيلافونتي" أن الطفلة تعتبره كوالد لها ودعته بـ"والدي" منذ أن بدأت الكلام.


وقالت جمرا للمحكمة: "لم يكن السيد ميرفي على تواصل مع الطفلة" ، مضيفة أنها حاولت خدمته في أوراقه القانونية، لكنه يتجنبها على الدوام.
ويذكر أن "ميل بي" و"بيلافونتي" تواجدا في المحكمة يوم الأربعاء لمناقشة حقوق زيارة الطفلين "فونيكس" و"أنجيل"، إلّا أن "ميل"، إحدى أعضاء فرقة "سبايس غيرلز"، ترفض منحه حق التواصل مع الطفلين، مدعيةً أنه يرغم طفلتها على مشاهدة مقاطع فيديو لعمليات تنظيم "داعش" الإرهابية في قطع الرؤوس.
ويتشارك الزوجان المنفصلان الحضانة المشتركة لطفلهما "ماديسون" البالغ من العمر ست سنوات.
ويذكر أن "ميل بي" رفعت دعوى طلاق على زوجها بعد 10 أعوام على زواجهما في شهر مارس العام الماضي، مدعية أنها تعرضت للإساءة الجسدية والنفسية طيلة فترة زواجها.

 

اقرأ المزيد على Buzzبالعربي:

فيكتوريا بيكهام ستجني أكثر من 3 ملايين... والسبب "سبايس غيرلز"!

مواضيع ممكن أن تعجبك