الامير هاري كالطفل بحضور ميغان.. ولقطة غريبة تجمع كيت وويليام! (فيديو)

منشور 14 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 01:00
ميغان ماركل والامير هاري
ميغان ماركل والامير هاري

كان احتفال الأميرة "يوجيني" مختلفًا بعض الشيء عن حفل زفاف الأمير "هاري" وزوجته الممثلة الأمريكية السابقة "ميغان ماركل"، فكما يبدو أن ديكورات الكنيسة التي أقيمت بها المراسم تغيَّرت بعض الشي أو ربما عدد الحضور.

تبادلت "ميغان ماركل" وزوجها "هاري" أطراف الحديث أثناء انتظارهما بدء مراسم الزفاف، وقد تمكن مختصو قراءة الشفاه معرفة ما قاله الدوقان خلال نقاشهما القصير، إلّا أن الأمر لم يكن حاسمًا ومؤكدًا نتيجة إشاحة هاري رأسه جانبًا أثناء حديثه.

ففي إحدى اللقطات يظهر دوق ودوقة ساسكس يتحدثان حول الكنيسة، التي أقيم فيها حفل زفافهما سابقًا في شهر مايو الماضي، حيث يقول "هاري": "كل شيء مختلف"، لترد "ميغان": "نعم، بالتأكيد، هذه هي الحالة"، ثم تلوِّح بكلتا يديها مشيرةً إلى أن الكنيسة مليئة بالأشخاص.

وبحسب خبيرة الجسد "جودي جيمس"، أشارت أن الأمير هاري بدا عليه القلق والإضطراب وهو يعبث بجيوبه بنطاله وسترته، كما يظهر وكأنه طفل صغير يتلقى الأوامر والتنبيهات حينما أشاحت "ميغان" وجهها عنه لتكمل حديثها مع "زارا تندال"، حيث رجع إلى الخلف وعضَّ شفتيه.

من جهة أخرى، بدت "ميغان" أكثر هدوءًا واجتماعية أكثر خلال تبادلها أطراف الحديث مع " زارا تندال"، الحفيدة الأكبر للملكة إليزابيث الثانية.

والأمر المثير للغرابة، أن دوقة كامبريدج "كيت ميدلتون" وزوجها الأمير "ويليام" أظهرا عاطفتهما بإمساك يدي بعضهما البعض أثناء انتظارهما دخول "يوجيني"، إذ يمتنع الثنائي عن إظهار عواطفهما علنًا كجزء من البروتوكول.

مواضيع ممكن أن تعجبك