مؤخرة بلاك شاينا تتخطى الحدود.. فهل تحاول تقليد كيم كارداشيان!

منشور 30 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 04:00
بلاك شاينا وكيم كارداشيان
بلاك شاينا وكيم كارداشيان

تتبع نجمة تلفزيون الواقع "بلاك شاينا" نمط حياة شقيقات عائلة "كارداشيان- جينر" بحذافيره باعتبارها كانت جزءًا من عائلتهم حينما كانت خطيبة شقيقهم "روب كارداشيان"، لكن على ما يبدو قد تمادت في حدودها وتحديدًا حينما تعلَّق الأمر بجسدها.

شاركت "شاينا" في جلسة تصوير مُثيرة على شاطئ البحر لصالح علامة تجارية لزجاجات المياه، وقد حرصت على مشاركة بعض اللقطات والمقتطفات مع متابعيها عبر حسابها الخاص على موقع "إنستغرام".

 
 
 
View this post on Instagram

 

A post shared by Blac Chyna (@blacchyna) on Oct 28, 2018 at 6:44pm PDT

وتظهر نجمة التعري السابقة مُستلقية على رمال شاطئ البحر بلباس سباحة مثير مؤلف من قطعتين، وبدا واضحًا أن منحنيات جسدها غير متناسقة وشاذة عن الطبيعة، حيث أن حجم مؤخرتها كان مبالغ به ؛ الامر الذي أثار قلق معجبيها، مؤكدين أنا ستبدو أكثر جمالًا إذا ما امتلكت قوام ومنحنيات جسد أكثر طبيعية.

 
 
 
View this post on Instagram

 

A post shared by Blac Chyna (@blacchyna) on Oct 28, 2018 at 6:29pm PDT

وعلَّق أحد المستخدمين على صورتها: "أصلحي مؤخرتك، فسيبدو جسدك أكثر طبيعية"، وكتب آخر: " لمن العار إفساد جسدك بطريقة يلاحظها الجميع وتحديدًا في تلك المنطقة، اعتقد أنكم تروون ما أراه."

والجدير بالذكر أن قرار "شاينا" في تكبير مؤخرتها يتشابه بقرار "كيم كارداشيان" في الحصول على المؤخرة البرازيلية، رغم أن الأخيرة ترفض الاعتراف بخضوعها لعملية تكبيرة المؤخرة، غير أن الدكتر المسؤول عن عمليتها كشف أنه قام بسحب الدهون من منطقة الحزام وحقنها في مؤخرتها.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك