أصدقاء جاستن بيبر بالمرصاد: لا علاقة له بانفصال سيلينا عن ذا ويكند

منشور 31 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 10:41
سيلينا غوميز وجاستن بيبر وذا ويكند (instagram.com)
سيلينا غوميز وجاستن بيبر وذا ويكند (instagram.com)

كان خبر موقع US Weekly مساء أمس حول انفصال النجمة العالمية "سيلينا غوميز" عن حبيبها المغني "ذا ويكند" كفيلًا بخض مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك، تويتر، انستغرام" خاصة وأن السبب وراء انفصالهما هو لقاءاتها المتكررة مع مغني البوب الكندي"جاستن بيبر" مؤخرًا.

الخبر أجبر الجميع على التفاعل والتعليق عليه، إذ نشر موقع PEOPLE تصريحات صحفية صادرة عن أصدقاء "بيبر" جاء فيها: "بيبر يعلم أن أفراد عائلة "غوميز" يرفضون علاقة ابنتهم بحبيبها السابق "بيبر"، خاصة وأنه تسبب لها بجرح كبير في الماضي، لكن "بيبر" يرغب في أن يثبت للجميع أنه تغير للأفضل".

وأضافوا: "لقد تغير "بيبر" كثيرًا في الأشهر القليلة الماضية، هو شخص مختلف جدًا الآن، لدى الثنائي الكثير من المواضيع للحديث عنها".

وحول انفصال "غوميز" عن حبيبها "ذا ويكند" أكد أصدقاء "بيبر" أنه ليس السبب في ذلك، قائلين: "علاقة غوميز بـ"ذا ويكند" كانت متأرجحة في الآونة الأخيرة".

وكانت "سيلينا" أثارت جدلًا كبيرًا في الفترة الأخيرة، بعد أن عادت تلتقي حبيبها السابق "بيبر" أكثر من مرة في الأسبوعين الأخيرين، مما جعل جمهورهما يتنبأ بعودتهما مرة أخرى، لكن من الواضح أن "ذا ويكند" لم تعجبه علاقة الصداقة التي جمعت حبيبته "غوميز" بحبيبها السابق  لذلك حدثت بعض المشكلات بينهما جعلته يلغي متابعة جميع أصدقائها بالإضافة إلى والدتها أيضًا على تطبيق "إنستغرام".

وبالرغم من ذلك لا تزال علاقة "غوميز وبيبر" غامضة وغير معروفة الهُوية وما إذا كانت بالفعل صداقة أم أنهما يعودان إلى بعضهما مرة أخرى بعد كل المشاكل التي حدثت بينهما، الاجابة سنعرفها في الأيام القادمة، وهو ما رفض أصدقاء "بيبر" التصريح حوله لموقع PEOPLE.

لمزيد من Buzz بالعربي:

ذا ويكيند يكرر اسلوبه مع بيلا.. ويلغي متابعته لعائلة سيلينا‎ غوميز على إنستغرام
عاجل: سيلينا غوميز تنفصل عن ذا ويكند بعد 10 أشهرٍ من المواعدة

مواضيع ممكن أن تعجبك