بالصور: جينيفر لوبيز تتحدى الزمن بجمالها.. ولباس سباحتها يثير حسد كيم كارداشيان!

منشور 18 أيلول / سبتمبر 2018 - 03:00
كيم كارداشيان وجينيفر لوبيز
كيم كارداشيان وجينيفر لوبيز

تؤكد الممثلة الأمريكية "جينيفر لوبيز" دائمًا على حقيقة كونها في عز شبابها وأنها موضع حسد وإعجاب الكثيرين من معجباتها أو النجمات أيضًا.

نشرت "جينيفر لوبيز"، البالغة من العمر 49 عامًا، صورة مثيرة لها عبر حسابها على موقع "إنستغرام" تظهر فيها مرتديةً لباس سباحة برتقالي مشعًا من قطعة واحدة، كشف مفاتنها، وظهرها، وجسدها الممشوق ومنحنيات جسدها المثير، لذلك أشار معجبوها أنها تتحدى قانون الزمن بسحرها الذي تتمتع به فتاة بعمر العشرينات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وأرفقت "لوبيز" الصورة بتعليق، كتبت فيه: "كل شيء مشمشي"، وعلَّق معجبوها ممازحين أن نجمتهم لا تتقدم في السن ولا تحترم الفتيات اللواتي يبلغن نصف عمرها عند ظهورها بهذه الهيئة المثالية، حتى أن بعضهم وصفها بمصاصة دماء.

وكان من بين النجوم اللذين أظهروا إعجابهم بصورة "جنيفير" وجمالها نجمة تلفزيون الواقع "كيم كارداشيان" وشقيقتاها "كايلي جينر" و"كلوي كارداشيان"، رغم أنهن يتمتعن بجسد مثالي لا تشوبه شائبة، وعلَّقت "كيم" بكلمة واحدة: "واو".

 

وحصدت الصورة منذ نشرها أكثر من 3.38 مليون إعجاب والعديد من التعليقات.

ويذكر أن سر جمال ورشاقة "جينيفر" يعود إلى نظامها الغذائي الخالي من الكافيين والكحوليات، بالإضافة إلى ممارستها الرياضة باستمرار بما في ذلك؛ الملاكمة، وتمارين المعدة، والركض، وحمل الأثقال، وذلك بحسب مدرب المشاهير "ديفيد كيرش".

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك