هل أقامت جينيفر لورانس علاقة جنسية مع منتج عالمي للوصول إلى الشهرة؟!

منشور 16 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 12:00
جينيفر لورانس
جينيفر لورانس

أُجبِرَت النجمة الأمريكية "جينيفر لورانس" على إنكار إقامتها علاقة جنسية مع مخرج الافلام السينمائي "هارفي وينشتاين" بعد فضائحه الجنسية التي اقترفها مع نجمات وممثلات عالميات.

 رفعت سيدة تُدعى "جين دو" دعوى قضائية ضد "هارفي وينشتاين وشركته الخاصة مُتهمةً إياه بالاعتداء الجنسي، حيث أنه مارس الجنس الفموي عليها بعدما رفضت إقامة علافة معه.

في الوثائق القانونية التي قدَّمتها "جين" للمحكمة، تَزعُم أن المخرج سألها إذا ما كانت ترغب في أن تكون ممثلة مُتفاخرًا بمآثره الجنسية، وقال لها: "لقد أقمت علاقة مع جينيفر لورانس، انظري إلى أين وصل، لقد فازت للتو بجائزة الأوسكار.

من جهتها، ردَّت "جينيفر" على هذه المزاعم عبر بيان نشرته عبر حسابها الشخصي، جاء فيه: "قلبي مفجوع نحو جميع النساء اللواتي وقعن ضحية لهارفي وينشتاين.. لم تجمعني معه سوى علاقة مهنية، فهذا مثال آخر على التكتيكات والأكاذيب المفترسة التي قام بها لاجتذاب عدد لا يحصى من النساء".

كما صرَّحت لصحيفة "تيليغراف" إن الادعاءات في الدعوى القضائية لا صحة لها،  وقالت: ""لا توجد حقيقة على الإطلاق في الادعاءات الخبيثة التي قُدمت في هذه الدعوى، ونحن نراجع خياراتنا من خلال تقديم طلب للفصل الفوري".

الجدير بالذكر أن عشرات النساء اتهمن "وينشتاين" بالاعتداء عليهم جنسياً على مدى 30 عاماً، وتستمر التحقيقات الجنائية في الشكاوي المقدمة من قبل ست نساء على الأقل.

يُذكر أن "لورانس" فازت بجائزة أفضل ممثلة أوسكار في عام 2012 عن دورها في فيلم " Silver Linings Playbook، وفي ذلك الوقت كانت تواعد النجم الشاب "نيكولاس هولت".

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك