دونالد ترامب وباراك أوباما ليسا مدعوين لحفل زفاف الأمير هاري وميغان ماركل.. وهؤلاء هم المدعوان!

منشور 11 نيسان / أبريل 2018 - 02:00
الأمير هاري وباراك أوباما
الأمير هاري وباراك أوباما

قرر الأمير هاري وخطيبته الممثلة الأمريكية "ميغان ماركل" الامتناع عن دعوة أي زعيم سياسي إلى حفل زفافهما المقرر إقامته بتاريخ 19 مايو، مستثنين من قائمة المدعوين كلًا من الرئيس الأمريكي السابق "باراك أوباما" ، و"دونالد ترامب"، ورئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي".

وأكد مصدر في قصر كنسينغتون أن "أوباما" ليس من المدعوين رغم علاقته الوثيقة مع الأمير هاري، مشيرين أن المدعويين أشخاصًا تجمعهم علاقة مباشرة مع العروس أو العريس ، أو مع كليهما، حيث أشيعت بعض التكهنات بأن أوباما قد يُدعى إلى الحفل بسبب العلاقة الشخصية بينه وبين الأمير هاري ، لكن سيكون الوضع محرجًا دبلوماسيًا إذا ما تمت دعوته ولم يتلقَ "دونالد ترامب" دعوة.

 


وأشار مصدر حكومي أن مكان الزفاف الذي سيقام في كنيسة سانت جورج في قلعة وندسور، أصغر بكثير من دير وستمنستر حيث أقيم حفل زفاف الأمير ويليام وزوجته دوقة كامبريدج "كيت ميدلتون" عام 2011، حيث دعوا العديد من السياسين ودبلوماسيين من بينهم رئيس الوزراء ديفيد كاميرون في ذلك الوقت.

ومن بين الذين تلقوا دعوة حفل الزفاف الملكي "أميليا طومسون" البالغة من العمر 12 عاما ، التي أصيبت خلال هجوم في حفل أريانا غراندي في مانشستر ، والتي تضررت حبالها الصوتية بسبب صراخها الشديد، وفق ما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية.

كما جاء في قائمة المدعويين المراهق "روبن ليرتلاند" ، الذي أطلق حملة لتقديم عروض للصم في دور السينما، بالإضافة إلىا لجندي السابق "فيليب غيليسبي" الذي فقد ساقه اليمنى في أفغانستان في عام 2011 .

كما دعيَّت "باميلا أنومنيز" ، مديرة مشروع اجتماعي يساعد الناس على التعافي من مشاكل الصحة العقلية باستخدام الفنون الإبداعية ، كضيفة في الحفل.

اقرأ أيضًا على Buzzبالعربي:

 "غوغل" ينقذ ميغان ماركل قبل ساعات من موعدها مع هاري.. ووكيلة أعمالها تكشف شخصيتها!

مواضيع ممكن أن تعجبك