بعد سنوات على اغتصابها ماذا طلبت "سامنثا غيمر" من المحكمة؟!

منشور 11 حزيران / يونيو 2017 - 09:13
بعد سنوات على اغتصابها ماذا طلبت "سامنثا غيمر" من المحكمة؟!
بعد سنوات على اغتصابها ماذا طلبت "سامنثا غيمر" من المحكمة؟!

في عام 1977 تعرضت فتاة صغيرة تدعى سامنثا غيمر وتبلغ من العمر وقتها 13 عامًا للاغتصاب في منزل الفنان الشهير جاك نيلسون بهوليوود.

وبالرغم من أن حادثة الاغتصاب وقعت في منزل نيسلون إلا أنه لم يكن الجاني حتى أنه لم يكن في المنزل وقتها، أما المغتصب فكان المخرج رومان بولانسكي.

 

وما زالت هذه القضية في المحاكم إلى يومنا الحالي، حيث نشرت العديد من المواقع مؤخرًا أن الضحية والتي أصبحت اليوم سيدة في الخمسينات من عمرها طلبت من محكمة لوس أنجلوس إنهاء القضية قائلة: "أطلب منكم أن تفعلوا ذلك من أجلي، رأفة بي".

وقرر الادعاء إسقاط التهم الموجهة للمخرج بولانسكي بعد طلب الضحية، إلا أن قاضي محكمة لوس أنجلوس لم يصدر حكما فوريا مؤكدًا بأنه سيأخذ طلب المدعية "سامانثا غيمر" بعين الاعتبار.

والجدير بالذكر أن بولانسكي كان قد اعترف بقيامه بالاغتصاب وقضى ما يقارب 42 يومًا في السجن إلا أنه هرب من أمريكا.

وفي عام 2009 تم اعتقاله في سويسرا وقضى عدة أشهر في السجن وفي الإقامة الجبرية ليتم إطلاق سراحه بعد ذلك، فيما رفضت السلطات السويسرية ترحيله إلى أمريكا للمحاكمة.

 

للاقتراحات والتعليقات، تواصل معنا عبر: buzz@corp.albawaba.com
 
 

لقراءة المزيد من Buzz بالعربي:
ليدي غاغا بـ "لوك جديد" من أجل فيلمها الأول A Star is Born

النجمة العالمية شير توافق على تقديم عمل استعراضي ضخم عن حياتها

مواضيع ممكن أن تعجبك