الخالة كيم نشرت الصورة، فكانت ابنة كلوي هي الضحية!

منشور 19 أيلول / سبتمبر 2018 - 10:00
كيم كارداشيان
كيم كارداشيان

اعتقدت نجمة تلفزيون الواقع "كيم كارداشيان" أن نشر صورة لطيفة لابنتها "شيكاغو" وابنتي شقيقتيها "كلوي كارداشيان" و"كايلي جينر" سويًا قد يكون أمرًا جميلًا ورائعًا لمشاركته مع متابعيها ومعجبيها عبر حسابها على موقع "إنستغرام"، إلا أنه وللأسف، جاء الأمر بعكس ذلك.

View this post on Instagram

The Triplets

A post shared by Kim Kardashian West (@kimkardashian) on

 


فصحيحٌ أن الإنترنت، وخاصة وسائل التواصل الاجتماعي، يعد مكانًا يواجه فيه المرء العديد من المتصيدين والأعداء المختبئين وراء لوحة المفاتيح ، غير أنّ الصورة الأخيرة التي شاركتها كيم كارداشيان ويست تؤكد فقط أن العالم مليء بالأشخاص السيئين.


نشرت "كيم" صورة للطفلات الثلاث اللواتي لا يفصلهن عن بعضهن البعض في العمر سوى شهور قليلة، فقد وُلِدَت ابنة كيم، "شيكاغو"، في شهر يناير، وابنة كلوي، "ترو"، في شهر أبريل، بينما ولدت ابنة كايلي، "ستورمي"، في فبراير، وهنا بدأت التعليقات السلبية في الانهمار على الصورة.


وانهال رواد مواقع التواصل لإبداء رأيهم بجمال الفتيات الثلاث، إلّا أن "ترو" تحمَّلت النصيب الأكبر من التعليقات السلبية، فقد وُصِفَت بذات البشرة الداكنة، فكتبت إحدى المستخدمات: "أكره ترو فبشرتها داكنة فعلًا، بالمقارنة مع الفتاتين اللواتي يمتلكن مزيجًا جميلًا من لون البشرة، هي طفلة جميلة لكن بشرتها داكنة".


وكتب آخر: "ترو فتاة قبيحة، لا تغضبوا مني"، وعلَّق آخر: "إنها ليست نظرية مؤامرة، لكن الشقيقات جميعهن لديهن آباء ببشرة سوداء، فلماذا ترو هي الوحيدة التي ورثت جينات البشرة السوداء أكثر من غيرها، الآن، لا أعلم أعرف كيف يُصنع الأطفال، إما هذا  أو أن "كلوي" سوداء اللون لكونها ابنة أو جي".

 

\

 

 

اقرأ المزيد عن كيم كارداشيان في Buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك