الانتخابات العراقية: مرشحات يتعرضن لـ" التحرش الانتخابي" وصعوبات أخرى!

منشور 22 نيسان / أبريل 2014 - 08:31

في مشاركة كبيرة وغير مسبوقة بلغ عدد النساء المرشحات لانتخابات مجلس النواب العراقي القادم 2607 مرشحة، وهي نسبة كبيرة مقارنة بالعدد الكلي البالغ 9033 مرشحا.

وقد دعمت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق وسهلت هذا الإقبال النسائي غير المسبوق في العراق، حيث تم تخصيص حصة أو"كوتا" للمرأة تصل إلى 25% في الدائرة الانتخابية، ما يسهم في رفع قدرتها على التغيير والدفع لإقرار قوانين تصب بمصلحتها.

وتامل المرأة العراقية بوصفها مرشحة أو ناخبة أن تنصف هذه النسبة شريحة النساء التي طالما عانت من الاضطهاد والتهميش السياسي والاجتماعي.

إلا أن معركة المرأة العراقية في الانتخابات القادمة لن تكون سهلة أبداً وقد بدأت مبكرة جداً، فقد تعرضت صور المرشحات العراقيات لنوع جديد من أنواع التحرش الجنسي وهو "التحرش الانتخابي" حيث ظهرت بعض الصور على الفيس بوك لشبان يقبلون المرشحات للانتخابات العراقية بشكل مقزز.

المرأة العراقية والانتخابات البرلمانية 2014 في صور:

عرض كشريط
عرض كقائمة