إحباط هجومين كبيرين على قصر قرضاي ونائبه

منشور 06 كانون الثّاني / يناير 2011 - 07:30
قرضاي
قرضاي

أعلنت أجهزة الاستخبارات الأفغانية انها أحبطت هجومين كبيرين في الأيام الـ20 الماضية، وهما مؤامرة لقتل النائب الأول للرئيس ومهاجمة القصر الرئاسي في كابول ، وفي وقت أعلنت وزارة الدفاع الافغانية أن قواتها بدأت حملة «الأمل» المدنية والعسكرية بالمشاركة مع القوات الدولية تستهدف مسلحي طالبان ، قال قائد قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) الجنرال ديفيد بترايوس إن الحلف يحقق تقدما ملحوظا في بناء قوات الأمن في أفغانستان مشيرا إلى ضرورة عدم تحميل الأفغان أعباء تفوق قدراتهم.

وقال الناطق باسم الاستخبارات لطيف الله مشعل، أمس إن السلطات اعتقلت خمسة أشخاص بتهمة التخطيط لشن هجمات انتحارية في منزل النائب الأول للرئيس المارشال محمد قاسم فهيم في العاصمة كابول. وقال إن هذه المجموعة كانت متحالفة مع شبكة حقاني، وهي جماعة متشددة على صلة بتنظيم «القاعدة». وقال مشعل إن الخمسة كانوا علي وشك تنفيذ مخططهم عندما ألقي القبض عليهم، لكنه لن يقدم معلومات عن التوقيت الدقيق لهذه الاعتقالات لأسباب أمنية.

وقال إن المتشددين الآخرين كان يخططان للهجوم بسيارة مفخخة أو تفجير انتحاري نفسه قرب قصر الرئيس الأفغاني حامد قرضاي في كابول.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك