جندي أميركي يقتل شرطياً أفغانياً بعد مشادة

منشور 16 كانون الثّاني / يناير 2011 - 10:57
الجنديين كانا ضمن وحدة مشتركة من القوات الأفغانية والأمريكية
الجنديين كانا ضمن وحدة مشتركة من القوات الأفغانية والأمريكية

أشارت قوات حلف شمال الأطلسي العاملة في أفغانستان إلى أنها بدأت التحقيق في حادث دموي، قام خلاله عنصر من وحدات الـ"مارينز" الأمريكية بقتل شرطي أفغاني بعد خلاف نشب بينهما، في حادث يضاف إلى سلسلة الوقائع التي تقوم القوات الدولية بالتحقيق فيها بسبب إثارتها لغضب الأفغان.

وذكر بيان الناتو أن الجنديين كانا ضمن وحدة مشتركة من القوات الأفغانية والأمريكية، تتولى مهام تنفيذ دوريات مراقبة في إحدى مناطق ولاية هلمند الجنوبية.

ووقع خلاف شخصي بين العسكريين، سرعان من تطور إلى شجار، قام خلاله الشرطي الأفغاني بـ"توجيه تهديدات والتعامل بصورة نزقة مع سلاحه،" وفق بيان الحلف الأطلسي الذي أشار إلى أن الجندي الأمريكي اكتفى بتقديم شكوى حول الحادث إلى قيادته.

وتشير التقارير الأولية إلى أنه بعد فض النزاع وانتهاء مهام الدورية، عاد الشرطي الأفغاني ليستكمل المواجهة مع الجندي، وقام بشهر سلاحه الشخصي وتوجيهه نحوه، فما كان من الجندي الأمريكي إلا أن "تصرف وفق قواعد الاشتباك، بما في ذلك الصراخ ودعوة المسلح للتخلي عن سلاحه."

وتابع البيان: "لقد امتنع الشرطي عن الامتثال لأوامر الجندي، ما اضطر الأخير لإطلاق رصاصتين باتجاهه، أدتا إلى موته."

وكان حلف شمال الأطلسي "الناتو" قد أعلن الأربعاء، مقتل ستة من جنود التحالف الدولي في سلسلة هجمات شرقي وجنوب أفغانستان، فيما أسفر هجوم انتحاري، تبنته طالبان، عن مقتل اثنين آخرين، أحدهما موظف بوكالة الاستخبارات الأفغانية.

وقالت قوات المساعدة الأمنية "إيساف"، التابعة لحلف الأطلسي، إن أربعة جنود لقوا حتفهم شرقي أفغانستان، ثلاثة منهم في انفجار عبوة ناسفة من النوع شديد الانفجار، بينما قُتل الرابع في هجوم شنه مسلحون، فيما سقط قتيل خامس نتيجة انفجار آخر جنوبي الدولة الآسيوية المضطربة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك