أفغانستان تفرج عن 100 سجين آخر من طالبان

منشور 10 نيسان / أبريل 2020 - 10:18
ارشيف

أطلقت السلطات الأفغانية سراح 100 عنصر آخر من حركة طالبان، في إطار الاتفاق المبرم بين الحركة والولايات المتحدة الأمريكية.

وأعلن المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأفغاني جاويد فيصل، الجمعة، في تصريح صحافي، أنه جرى إخلاء سبيل مئة عنصر من طالبان، من سجن باغرام، ليصبح إجمالي المفرج عنهم 200 سجين.

وأكد على أن السلطات الأفغانية حصلت على تعهد من العناصر التي تم الإفراج عنهم بعدم العودة إلى القتال في صفوف طالبان.

والخميس أطلقت السلطات الأفغانية سراح 100 عنصر من حركة طالبان.

ومطلع أبريل/ نيسان الجاري، وصل وفد من “طالبان” مكون من 3 أشخاص إلى كابل، لإجراء مباحثات مع الحكومة حول تبادل الأسرى، في خطوة هي الأولى من نوعها منذ الإطاحة بحكم الحركة، عام 2001.

ووقعت كل من واشنطن و”طالبان”، بالدوحة في 29 فبراير الماضي، اتفاقا يمهد الطريق، وفق جدول زمني، لانسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان تدريجيا.

وينص الاتفاق على إطلاق سراح حوالي 5 آلاف من سجناء “طالبان”، مقابل نحو 1000 أسير من الحكومة الأفغانية.

وتعاني أفغانستان حربا مستمرة، منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2001، حين أطاح تحالف عسكري دولي تقوده واشنطن بحكم “طالبان”، لارتباطها بتنظيم “القاعدة”، الذي تبنى هجمات في الولايات المتحدة، يوم 11 سبتمبر/ أيلول من العام نفسه.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك