أقارب ضحايا كوفيد19- في إيطاليا يلجأون للهيئات الأوروبية بحثاً عن العدالة

منشور 13 تمّوز / يوليو 2020 - 12:47
أقارب ضحايا كوفيد19- في إيطاليا يلجأون للهيئات الأوروبية بحثاً عن العدالة

طالب أقارب ضحايا كوفيد19- في إيطاليا الهيئات الأوروبية اليوم الاثنين بمراقبة التحقيقات الجنائية في إيطاليا بسبب الإهمال المزعوم في التعامل مع الوباء.

وكتبت جمعية “نوي دينونسيريمو” رسالة لأورزولا فون دير لاين، رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي وروبرت راجنار سبانو رئيس المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وقالت الجماعة في رسالة “كأقارب للضحايا، نحثكم على الإشراف على التحقيقات الجارية بشأن وباء فيروس كورونا في إيطاليا“.

وحثوا الهيئتين على “المراقبة اليقظة” للانتهاك المحتمل لعدة مواد من ميثاق الحقوق الأساسية للاتحاد الأوروبي.

وأشاروا إلى المادة 1 بشأن حرمة كرامة الإنسان، والمادة 2 المتعلقة بالحق في الحياة، و المادة 3 المتعلقة بالحق في السلامة الشخصية.

ويقع مقر جمعية “نوي دينونسيريمو” في بيرجامو، المقاطعة الأكثر تضرراً من الفيروس، لكنها تجمع أدلة على إهمال رسمي وعدم كفاءة من جميع أنحاء إيطاليا.

وقدمت المجموعة الشهر الماضي  50 شكوى جنائية فردية إلى النيابة العامة في برجامو، وتخطط لتقديم 100 شكوى أخرى في وقت لاحق اليوم الاثنين.

وألقت الشكاوى المقدمة في حزيران/يونيو باللوم على السلطات لفشلها في إغلاق بلدتي الزانو لومباردو ونيمبرو، وهما بؤرتان أصيبتا مبكرا بالفيروس بالقرب من بيرجامو، في أوائل أذار/مارس.

وأشاروا أيضًا إلى إعادة الفتح السريع لغرفة الطوارئ في مستشفى الزانو لومباردو، بعد تشخيص أول حالات اصابة بكوفيد19- هناك، مشيرين إلى أنها ساهمت في انتشار الجائحة. (د ب أ)


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك