أوباما يدين "العنف الفلسطيني" ويقر بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها

منشور 09 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 11:16
قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه سيبحث مع أوباما الوسائل لتعزيز الاستقرار في الضفة الغربية.
قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه سيبحث مع أوباما الوسائل لتعزيز الاستقرار في الضفة الغربية.

دان الرئيس الأمريكي باراك أوباما "العنف الفلسطيني"، قائلا إن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها، وذلك في لقاء جمعه برئيس الوزراء الإسرائيلي الاثنين 9 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال الرئيس الأمريكي باراك أوباما: "أمن إسرائيل هو أحد أبرز أولوياتنا... لم نتخل عن حل الدولتين لإنهاء النزاع مع الفلسطينيين".

وأضاف باراك أوباما خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في واشنطن، أن زيارة نتنياهو للولايات المتحدة تظهر الروابط الاستثنائية بين واشنطن وتل أبيب.

هذا وصرح نتنياهو في بداية اللقاء الذي جمعه بأوباما أنه لا يزال ملتزما بحل الدولتين، مضيفا أن يريد التأكيد على أن إسرائيل لم تتخل عن أملها في السلام.

كما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه سيبحث مع أوباما الوسائل لتعزيز الاستقرار في الضفة الغربية.

وفي سياق آخر قال أوباما إنه سيناقش مع نتانياهو كيفية التصدي لأنشطة تنظيم "داعش" وحزب الله في سوريا، مشددا على أن واشنطن اتخذت حادثة إطلاق النار في الأردن بجدية كبرى وفتحت تحقيقا شاملا إزاءها.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك