إزالة الصور المسيئة للسعودية في ضاحية "أبو رغال" ببيروت

منشور 04 كانون الثّاني / يناير 2022 - 07:39
حسن نصرالله
حسن نصرالله

أمرت لوزارة الداخلية اللبنانية الثلاثاء، بإزالة الصور المسيئة للسعودية في شوارع الضاحية الجنوبية لبيروت معقل حزب الله، وذلك غداة هجوم حاد على المملكة شنه زعيم الحزب حسن نصرالله الذي وصفه سفير الرياض بـ"أبو رغال".

وقال بيان لوزارة الداخلية ان الوزير بسام مولوي كلّف المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي بإزالة الصور المسيئة للسعودية وسفيرها وليد البخاري والتي رفعت في بعض شوارع الضاحية الجنوبية ذات الغالبية الشيعية في بيروت.

مولوي دعا اللبنانيين في البيان إلى "تغليب المصلحة الوطنية وتجنيب لبنان والمغتربين اللبنانيين عواقب الإساءة الى الأشقاء العرب".

وانتشرت الصور المسيئة للسعودية في الضاحية الجنوبية بعدما هاجم نصرالله المملكة في كلمة متلفزة الإثنين، قائلا إن "مشكلة السعودية في لبنان هي مع الذين هزموا مشروعها في المنطقة، ومنعوا تحويل لبنان إلى إمارة سعودية".

وتعليقا على تصريحات نصرالله قال رئيس الحكومة اللبنانية، نجيب ميقاتي إنها "لا تمثل موقف الحكومة اللبنانية".

ومن جانبه، أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، في رد مماثل، حرص بلاده على علاقات جيدة مع دول الخليج، لكنه شدد على أن ذلك "يجب أن يكون متبادلا".

وشن رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق، سعد الحريري، هجوما لاذعا على حزب الله وأمينه العام حسن نصر الله، على خلفية تصريحات الأخير بحق السعودية.

واعتبر الحريري أن هجوم نصر الله على السعودية، يهدد لبنان ومصالح ابنائه العاملين في دول الخليج العربي.

وكان العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، طالب القيادات اللبنانية الأسبوع الماضي، بـ"إيقاف هيمنة حزب الله على مفاصل الدولة".

وكان ميقاتي، قد دعا سابقا، إلى إقامة طاولة حوار بهدف تمتين علاقات لبنان مع الدول العربية لا سيما الخليجية.

جاء ذلك بعد استقالة وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، في 3 ديسمبر/كانون الأول المنصرم، عقب اندلاع أزمة دبلوماسية بين لبنان والسعودية ودول خليجية أخرى، جراء تصريح له قبل توليه الوزارة حول حرب اليمن.

أبو رغال العصر

وبينما لم يصدر تعقيب فوري من الرياض حول تصريحات نصر الله، إلا أن السفير السعودي لدى لبنان وليد البخاري نشر تغريدة شبه خلالها حسن نصرالله بـ"أبو رغال".

""تغريدة السفير السعودي التي شبه فيها نصرالله بـ أبو رغال
تغريدة السفير السعودي التي شبه فيها نصرالله بـ أبو رغال

 

وكتب البخاري في تغريدته: "افتراءات أبي رغال العصر وأكاذيبه لا يسترها الليل وإن طال ولا مغيب الشمس ولو حرمت الشروق والزوال..!". 

وأبو رغال شخصية عربية توصف بأنها رمز الخيانة، حتى كان ينعت كل خائن عربي بأبي رغال.

كما استخدم الأمير عبدالرحمن بن مساعد الوصف ذاته في تغريدة كتبها عقب خطاب نصرالله، قائلا: "لقطة ختام كوميدية أتحفنا بها سماجة السيء أبي رغال في خطابه: السعودية تستخدم اللبنانيين كرهائن !..وأنها تهدد بترحيلهم كل فترة".

وتابع بن مساعد مخاطبا نصرالله "أحضر لنا أيها الكذاب الأشر تصريح لمسؤول أو بيان حكومي جاء فيه ذلك..؟! ما صدر عن الحكومة أن المقيمين اللبنانيين جزء من النسيج.. وقح وكذاب ويعلم أنه كذاب".

وتداولت وسائل إعلام سعودية تفاصيل عن هوية وشخصية أبو رغال، حيث ذكرت سبق وتواصل وغيرها أن أبو رغال هو "شخصية عربية، توصف بأنها رمز الخيانة، حتى كان ينعت كل خائن عربي بأبي رغال، وكان للعرب قبل الإسلام شعيرة، تتمثل في رجم قبر ’أبي رغال‘ بعد الحج. وظلت هذه الشعيرة في الفترة بين غزو أبرهة الأشرم حاكم اليمن من قِبل النجاشي ملك الحبشة عام الفيل 571 ميلادية حتى ظهور الإسلام".


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك