إسرائيل ترضخ وتسمح بزيارة زكريا الزبيدي ورفاقه الثلاثة

منشور 14 أيلول / سبتمبر 2021 - 07:08
الاسير زكريا الزبيدي وسط سجانيه الاسرائيليين
الاسير زكريا الزبيدي وسط سجانيه الاسرائيليين

اعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية الثلاثاء، ان محاميها سيزورون خلال ساعات الاسير زكريا الزبيدي ورفاقه الثلاثة الذين اعادت اسرائيل اعتقالهم بعد فرارهم من سجن جلبوع الاسبوع الماضي.

وقالت الهيئة في بيان أن محاميها سوف يزورون كلا من: زكريا زبيدي، ومحمود العارضة، ويعقوب قادري، ومحمد العارضة.

وأضافت أن طواقمها تمكنت من انتزاع قرار قضائي من محاكم الاحتلال برفع أمر منع لقاء المحامي، مشيرة إلى أنها شكلت غرفة طوارئ من طاقمها القانوني والإعلامي لمتابعة زيارة الأسرى الأربعة.

وقال محامي الهيئة خالد محاجنة، عبر صفحته على فيسبوك، إنهم نجحوا "بكسر أمر المخابرات بمنع الأسرى من لقاء محاميهم، وبعد منتصف الليل سنزورهم".

وفي 6 سبتمبر/ أيلول الجاري، فر 6 أسرى فلسطينيين من سجن "جلبوع" شديد الحراسة شمالي إسرائيل، عبر نفق حفروه من زنزانتهم إلى خارج السجن، وأعيد اعتقال 4 منهم الجمعة والسبت الماضيين، فيما تبحث قوات الأمن الإسرائيلية عن مناضل يعقوب نفيعات، وأيهم فؤاد كممجي.

ومنذ إعادة اعتقال "الأسرى الأربعة"، تمنع إسرائيل طواقم المحامين من زيارتهم، وهو ما شكل مصدر قلق للفلسطينيين على الوضع الصحي لهؤلاء الأسرى، وسط ترجيحات بتعرضهم لتحقيق شديد من قبل المخابرات الإسرائيلية.

استئناف زيارات عائلات الأسرى

وفي سياق ذي صلة، أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن استئناف برنامج زيارات عائلات الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، من الضفة والقدس المحتلّتين.

وأوضحت اللجنة في بيان، اليوم الثلاثاء، أن الزيارات ستستأنف ابتداءً من الأحد المقبل، الموافق 19 أيلول/ سبتمبر، بحسب البرنامج المعلَن عنه.

وفي وقت سابق اليوم، ذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أنها "تبذل قصارى جهدها" لزيارة الأسرى الذين أعادت سلطات الاحتلال اعتقالهم، بعد تمكنهم من تحرير أنفسهم من سجن الجلبوع الإسرائيلي.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن المتحدث باسم اللجنة، يحيى مسودة، القول، إنّ اللجنة "تقدّر قلق الأهالي على أبنائهم الأسرى، وأنها ستقوم خلال الأيام المقبلة، بزيارة الأسرى الأربعة، ومن ضمنهم زكريا الزبيدي، لطمأنة ذويهم، خاصة مع انتشار الحديث عن تدهور حالته الصحية، وعدم تمكن المحامين من زيارتهم".

وذكر مسودة أن "القانون الدولي الإنساني يحظر بشكل كامل، كافة الأعمال اللاإنسانية بحق الأسرى، سواء خلال عملية الاعتقال أو داخل أماكن الاحتجاز".

وقال إن اللجنة "ملتزمة بزيارة أماكن الاحتجاز، وتأمين المعاملة الإنسانية التي ينص عليها القانون الدولي".

وكانت فعاليات ومؤسسات جنين وطلاب المدارس وفصائل العمل الوطني والإسلامي، قد شاركت، اليوم، في وقفة إسناد للأسرى في سجون الاحتلال، مام مقر الصليب الأحمر في المدينة، رفضا للتنكيل والإجراءات العقابية التي اتخذتها إدارة سجون الاحتلال بحقهم، ودعما وإسنادا للأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم.

ورفع المشاركون في الوقفة، صور الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من الجلبوع الاحتلالي، واللافتات المطالبة بتوفير الحماية الدولية للأسرى في سجون الاحتلال.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك