إسرائيل ولبنان يعلنان استعدادهما لاستئناف مفاوضات ترسيم الحدود

منشور 26 كانون الثّاني / يناير 2022 - 01:58
الرئيس اللبناني ميشال عون
الرئيس اللبناني ميشال عون

أعلنت كل من إسرائيل ولبنان الأربعاء، استعدادهما لاستئناف المفاوضات غير المباشرة حول ترسيم الحدود المائية بين الجانبين.

وقالت وزيرة الطاقة الإسرائيلية كارين إلحرار الأربعاء، إن "إسرائيل مستعدة لمواصلة المحادثات بشأن الحدود البحرية مع لبنان".

وأشارت هيئة البث الإسرائيلية إلى أن الوسيط الأمريكي بين إسرائيل ولبنان، عاموس هوشستين، سيصل الأسبوع المقبل إلى إسرائيل للقاء وزيرة الطاقة الإسرائيلية ومسؤولين آخرين.

وقالت مصادر رسمية إسرائيلية لهيئة البث: "بالنسبة لنا، فإن المفاوضات لم تتوقف أبدا؛ لكن يجب على لبنان أن يتوقف عن رفع مطالب جديدة".

وكانت الوزيرة الإسرائيلية ترد على تصريحات للرئيس اللبناني ميشال عون الأربعاء، أشار فيها إلى استعداد بلاده لاستئناف المفاوضات حول ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل.

وقال عون خلال لقائه المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان السفيرة يوانّا رونيسكا أن بلاده جاهزة لمعاودة التفاوض حول ترسيم الحدود البحرية الجنوبية مع إسرائيل على نحو يحفظ حقوق الدولة وسيادتها.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول 2020، انطلقت مفاوضات بين لبنان وإسرائيل برعاية أممية وأمريكية، حيث عقدت 5 جولات محادثات، آخرها في 4 مايو/ أيار الماضي. لكن المحادثات توقفت أكثر من مرة بسبب خلافات.

وكان الوفد اللبناني قدم خلال إحدى جلسات المحادثات، خريطة جديدة تدفع باتجاه 1430 كلم، إضافيا للبنان، وهو ما ترفضه إسرائيل، فيما لا تزال المفاوضات معلقة منذ ذلك الحين.

وتبلغ مساحة المنطقة المتنازع عليها 860 كلم، بحسب الخرائط المودعة من جانب لبنان وإسرائيل لدى الأمم المتحدة، لكن الوفد اللبناني المفاوض يقول إن المساحة المتنازع عليها تبلغ 2290 كلم.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك