إيران تبني موقعا ثانيا لتخصيب اليورانيوم

منشور 25 أيلول / سبتمبر 2009 - 11:06
اعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية الجمعة ان ايران ابلغتها بانها تقوم ببناء مفاعل ثان لتخصيب اليورانيوم

وكان دبلوماسيون في مقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا قد قالوا إن إيران كشفت عن الموقع الجديد في رسالة بعثتها إلى الوكالة يوم الاثنين الماضي.

وتشير المعلومات السابقة المتوافرة لدى الوكالة الى أن موقع التخصيب الذي تمتلكه إيران هو منشأة ناطانز النووية والتي تخضع لرقابة من قبل الوكالة على مدار الساعة.

وقال جون لين مراسل بي بي سي في طهران، والموجود حاليا في لندن، من المؤكد ان هذا التطور سيغذي المخاوف من ان إيران لديها مواقع سرية أخرى يمكن استخدامها في صناعة قنبلة نووية.

أجهزة طرد مركزي

وقد اعترفت إيران مؤخرا بتطوير نوع جديد من أجهزة الطرد المركزي الخاصة بتخصيب اليورانيوم.

وقال رئيس هيئة الطاقة النووية الإيرانية، علي أكبر صالحي، إن علماء إيرانيين طوروا أجهزة طرد مركزي.

لكن المسؤول الإيراني لم يقل متى ستكون الأجهزة الجديدة جاهزة للخدمة في منشأة ناطانز لتخصيب اليورانيوم، لكنه أضاف أن الأجهزة الجديدة أقوى وأسرع من الأجهزة الحالية.

وتقول إيران إنها تخصب اليورانيوم إلى مستويات منخفضة بهدف توليد الطاقة الكهربائية، وأنها ملتزمة بالضمانات الخاصة بحظر الانتشار النووي التي يرعاها مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

لكن تقارير صادرة عن أجهزة الاستخبارات الغربية تقول إن إيران أجرت أبحاثا سرية بشأن كيفية تزويد القنابل الذرية باليورانيوم العالي التخصيب.

وتنفي إيران صحة التقارير الاستخبارية، قائلة إنها مفبركة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك