ائتلاف مصري جديد يدعم البرادعي

منشور 23 آذار / مارس 2010 - 08:40
اعلن تجمع وطني من 160 شخصية سياسية وفكرية يطلق على نفسه اسم جماعة العمل الوطني دعم ترشيح محمد البرادعي لرئاسة مصر وفق ما اعلن الاعلامي حمدي قنديل المنسق العام للجماعة

وقال حمدي قنديل إن القوى الوطنية تجمع على المطالبة بدستور جديد تتم صياغته في فترة انتقالية في ظل حكومة وحدة وطنية، وكذلك تعديل قانون الانتخاب، بحيث تصبح اللجنة العليا لإدارة الانتخابات لجنة مستقلة، بجانب المطالبة بتنقية الجداول والتصويت بالرقم القومي.

وشدد قنديل في مؤتمر صحفي على ضرورة إيقاف مخطط توريث الحكم، كما إن "أكثر من ثلث المصريين يعيشون تحت خط الفقر، إلى جانب البطالة التي تزيد عاما بعد عام, وكذلك ممتلكات الدولة التي تنهب، وتخصيص الأصول العامة التي يكتسحها الاحتكار".

وتطرق قنديل إلى الملفات الخارجية، مطالبا بطرد السفير الإسرائيلي من مصر وإيقاف الاجتماعات بين المسؤولين المصريين والإسرائيليين، وإيقاف ضخ الغاز المصري لإسرائيل، وملاحقة قادة إسرائيل بسبب جرائمهم في غزة ولبنان وسوريا.

ويعتبر البرادعي منافس قوي للرئيس محمد حسني مبارك الذي يحكم البلاد منذ ثلاثة عقود واسس فور عودته الى البلاد الجمعية الوطنية للتغيير وطرح سبعة شروط قال إنها تضمن انتخابات برلمانية ورئاسية نزيهة، وهي إنهاء حالة الطوارئ، وإشراف القضاء والمنظمات المدنية على الانتخابات، وتوفير فرصة متكافئة في الإعلام لجميع المرشحين، وتمكين المصريين في الخارج من التصويت، وكفالة حق الترشح في الانتخابات الرئاسية دون قيود تعسفية، وقصر حق الترشح للرئاسة على فترتين، والانتخاب عن طريق بطاقة الرقم القومي.

وتضم جماعة العمل الوطني عددا من النخبة الوطنية من كافة الانتماءات السياسية الناصرية واليسارية والليبرالية والإخوان المسلمين بجانب المفكرين والمثقفين.

ومن بينهم السفير إبراهيم يسرى، وأبو العز الحريري، والنائب حمدين صباحي، والمخرج خالد يوسف، والكاتبة سكينة فؤاد، والأديب بهاء طاهر، والحقوقي حافظ أبو سعدة، والدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، والدكتور محمد سعد الكتاتني، والمستشار محمود الخضيري والدكتور يحيى الجمل، وإيهاب الخولي، رئيس حزب الغد جبهة أيمن نور.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك