استثناءات اميركية لـ لبنان من قانون قيصر

منشور 21 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 - 05:22
اجواء ايجابية للمحادثات اللبنانية الاسرائيلية
اجواء ايجابية للمحادثات اللبنانية الاسرائيلية

اعلن رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري ان بلاده حصلت على استثناءات من قانون قيصر الاميركي الخاص بسورية

استثناءات اميركية لـ لبنان


ونقلت صحيفة الشرق الاوسط اللندنية عن بري تلقى تأكيدات أميركية بإعطاء لبنان استثناءات تسمح له باستيراد الغاز والكهرباء عبر الأراضي السورية رغم «قانون قيصر».

وكان بري يتحدث في اعقاب لقائه بـ الوسيط الأميركي الجديد في عملية التفاوض مع اسرائيل آموس هوكشتاين، كبير مستشاري وزارة الخارجية الأميركية لأمن الطاقة، بحضور السفيرة الأميركية دوروثي شيا.

والتقى هوكشتاين الذي وصل مساء أول من أمس على رأس وفد إلى بيروت، رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس البرلمان نبيه بري ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي.

اجواء ايجابية للمحادثات اللبنانية الاسرائيلية

وأكد رئيس البرلمان نبيه بري وفق الصحيفة أن الأجواء أكثر من إيجابية، مشيراً إلى أن المناقشات مع الجانب الأميركي أسقطت مبدئياً فكرة المفاوضات المكوكية التي اقترح الأميركيون القيام بها بديلاً عن المفاوضات غير المباشرة التي كانت تجري في مقر الأمم المتحدة عند الحدود. وقال بري: «حصل نقاش مستفيض انتهى إلى العودة لاتفاق الإطار الذي كنا أعلناه سابقاً كأساس للمفاوضات، وأن تعود المفاوضات إلى مقر الأمم المتحدة كما كان يحصل سابقاً»، وأوضح أن ثمة موافقة مبدئية من الأميركيين وأن الموفد الأميركي سوف يزور تل أبيب للحصول على موافقة إسرائيلية.

وفي اللقاء الذي جمع الموفد الأميركي مع رئيس البرلمان تم البحث في ملفات متعددة، ولا سيما ملف ترسيم الحدود البحرية والبرية بين لبنان وإسرائيل، وجرى تأكيد اتفاق الإطار الذي أُعلن في أكتوبر (تشرين الأول) العام الماضي، بحسب بيان من مكتب بري، مشيراً إلى أن رئيس البرلمان أكد أننا «أمام فرصة جديدة لاستئناف المفاوضات في الناقورة مع المساعي الأميركية الجديدة التي تبذل في هذا الإطار»، كما أثار الرئيس بري خلال لقائه هوكشتاين «أهمية استثناء لبنان من ضوابط قانون قيصر في موضوعي استجرار الغاز المصري والكهرباء من الأردن»، وعكس الموفد الأميركي للرئيس بري أجواء تفاؤلية بالتقدم إيجاباً حول هذه العناوين.

خط الغاز جاهز في الاراضي السورية 

وكان المهندس بسام طعمة وزير الطاقة وزير النفط والثروة المعدنية بحكومة نظام بشار الأسد اكد  أن خط الغاز العربي جاهز داخل البلاد لنقل الغاز المصري إلى لبنان.

إجراءات أعمال الصيانة -وفق الوزير- كانت داخل الأراضي السورية لتجهيز محطات الصمامات المقطعية الثلاث من جهة الحدود الأردنية، قائلا إن عمليات إصلاحه "كلفت مليارات الليرات السورية

ومن المنتظر أن تحصل حكومة النظام السوري على كميات من الغاز والكهرباء، مقابل مرور الغاز المصري والكهرباء الأردنية إلى لبنان، بخلاف ما كان يعتقد أن يكون مردودا ماديا مما ينعكس على واقع الطاقة الكهربائية في سوريا التي تشهد أزمة حادة وانقطاعا مستمرا بالتيار الكهربائي للمنازل والمؤسسات الصناعية.

معوقات


ورغم الإعلان السريع للنظام السوري عن جاهزية خط الغاز العابر إلى لبنان داخل سوريا، فإن مسألة عبور الطاقة الكهربائية من الأردن إلى لبنان لن تتم قبل الربع الثاني من العام المقبل، بسبب أعمال الصيانة من قبل الجانب السوري للشبكة الكهربائية ضمن حدودها

التكلفة لإعادة صيانة خطوط الكهرباء ليست فقط مادية، كما يشير الباحث الاقتصادي السوري يونس الكريم، بل تتعلق بتوفر المواد الأولية لدى وزارة الكهرباء لعملية هذه الصيانة، ونتيجة قانون قيصر والعقوبات على المصارف وجائحة كورونا تجعل توفر هذه المواد أمرا عسيرا ويحتاج إلى زمن طويل.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك