استنفار اسرائيلي في القدس والمستوطنين يدنسون الاقصى

منشور 20 شباط / فبراير 2018 - 11:43
 اقتحم نحو112 مستوطناً متطرفا باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة
اقتحم نحو112 مستوطناً متطرفا باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة

أوقف قوات كبيرة من حرس الحدود وشرطة الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم الثلاثاء عدداً من الشبان الفلسطينيين في منطقتي شارع صلاح الدين وباب الساهرة وسط مدينة القدس المحتلة وأخضعتهم لتحقيق ميداني وسط استنفار كبير جداً.

وأفاد شهود عيان أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي ووحدات الخيالة والمستعربين في الشرطة انتشرت بشكل كثيف جداً وغير مسبوق في منطقتي شارع صلاح الدين والسلطان سليمان وباب الساهرة بحثاً عن من أسمتهم مشتبهين فلسطينيين.

وطاردت وحدات من شرطة الاحتلال والمستعربين عددا من الشبان في شارع السلطان سليمان وباب الساهرة وقامت بتفتيشهم والاعتداء عليهم جسدياً قبل التدقيق ببطاقات الهوية الخاصة بهم، فيما انتشرت عشرات الحواجز في محيط البلدة القديمة، وحلقت طائرة تابعة للشرطة في سماء المدينة.

وفي سياق متصل اقتحم نحو112 مستوطناً متطرفا باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة الخاضع للسيطرة الإسرائيلية وقاموا بجولات استفزازية في باحاته تحت حراسة مشددة من عناصر الوحدات الخاصة في الشرطة.

مواضيع ممكن أن تعجبك