اسرائيل تجري تجربة جديدة للصاروخ أرو2-القاتل

منشور 12 آب / أغسطس 2004 - 02:00

قالت مصادر دفاعية اسرائيلية الخميس، إن اسرائيل تعتزم إجراء تجربة جديدة لصاروخها أرو2-القاتل لتعزيز سرعة هذا النظام الصاروخي ودقته في مواجهة تهديدات متصاعدة بصواريخ ذاتية الدفع من جانب ايران. 

ونجح أرو 2 في اختباره الأول في تموز/يوليو في إسقاط صاروخ سكود قبالة ساحل كاليفورنيا.  

والان تسعى اسرائيل لاختباره في مواجهة تهديد يشبه بدرجة أكبر الصاروخ شهاب-3 الايراني المطور الذي قالت طهران انها أجرت تجربة ناجحة لاطلاقه يوم الأربعاء. 

وقال مصدر دفاعي بارز دون الخوض في تفاصيل "سنجري تجربة حية أخرى على الصاروخ أرو في المستقبل القريب باستخدام قدراته الكاملة." 

وتصف ايران برنامجها الصاروخي بأنه للردع خاصة في مواجهة الترسانة النووية التي يعتقد أن اسرائيل تملكها. وتنفي طهران كذلك اتهامات أمريكية واسرائيلية بأنها تسعى لتطوير رؤوس نووية يمكن أن تحملها صواريخ شهاب-3. 

وذكرت يديعوت أحرونوت كبرى الصحف الاسرائيلية أن التجربة القادمة للصاروخ أرو2 ستجرى في كاليفورنيا. ويتكلف مشروع الصاروخ 2.2 مليار دولار تساهم الولايات المتحدة بجزء منها. 

وقال حسن روحاني أمين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني خلال زيارة يقوم بها لاستراليا "الاتهامات والمزاعم التي أثارتها بعض الدول ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية جميعها لا أساس لها من الصحة." 

وصمم أرو2 الذي يستخدم نظام رادار خاصا بحيث يرصد الخطر القادم ويدمره على ارتفاعات تزيد على 50 كيلومترا خلال ثلاث دقائق. 

ويقول محللون مستقلون انه رغم التجربة الناجحة للصاروخ يوم 29 تموز/يوليو ضد صاروخ سكود قد لا يكون أرو2 جاهزا بعد ليصد بنجاح صواريخ أسرع مثل شهاب-3. 

فالصاروخ شهاب-3 الذي نفذ على أساس تصميم كوري شمالي وعدل بتكنولوجيا روسية يعتقد أن مداه يبلغ 1300 كيلومتر وهو ما يمكنه من ضرب أي مكان في اسرائيل. 

ووسط تكهنات وسائل الاعلام بأن اسرائيل قد تحاول وقف برنامج ايران النووي عن طريق شن غارات جوية على بعض المنشات النووية قال مسؤولون ايرانيون ان طهران سترد بسرعة وبقوة على أي هجوم من هذا النوع. 

وأرو2 هو الصاروخ المضاد للصواريخ الوحيد في العالم القادر على اعتراض الصواريخ على ارتفاعات عالية في الغلاف الجوي وهي ميزة تعتبر مهمة لمنع الاثار المدمرة للرؤوس غير التقليدية. 

وقالت مصادر عسكرية إن اسرائيل لديها أكثر من 200 من صواريخ ارو2 وتبلغ تكلفة الصاروخ الواحد ثلاثة ملايين دولار وتم تطويرها في قاعدتين جويتين. 

وتحملت الولايات المتحدة أكبر حليف لاسرائيل نصف تكاليف بحوث وتطوير وإنتاج صواريخ أرو2 . وطورت شركة ايركرافت اندستريز الاسرائيلية الحكومية النظام الصاروخي. 

مواضيع ممكن أن تعجبك