اسرائيل تعترف للمرة الأولى بالغارة والاسد يؤكد فشلها

منشور 11 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 09:28

رحب وزير اسرائيلي بالغارة الجوية التي شنتها بلاده على سوريا الشهر الماضي خارقا بذلك الصمت الرسمي حول الموضوع، فيما اعتبر الرئيس السوري بشار الاسد إن اسرائيل فشلت استخباراتيا عندما شنت الغارة التي استهدفت منشأة عسكرية قيد البناء.

وقالت صحيفة "جيروزاليم بوست" الخميس ان وزير الشؤون الاستراتيجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان الذي يتزعم حزب اسرائيل بيتنا اليميني المتطرف (11 نائبا) اعرب صراحة عن ارتياحه لهذه الغارة خلال جولة على المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية الثلاثاء.

وقال ليبرمان "ما انجزناه بحسب مصادر اجنبية هام للغاية (...) لقد اجتزنا بنجاح المرحلة الاولى (من الجهود) التي تسمح لنا باستعادة قوتنا على الردع".

وقصد ليبرمان بعبارة "استعادة"، الاشارة الى اخفاقات الجيش الاسرائيلي في الحرب الاسرائيلية على لبنان صيف 2006.

واضاف "المرحلة الثانية ستتمثل في وقف اطلاق صواريخ القسام" الفلسطينية من قطاع غزة، الذي بات منذ منتصف حزيران/يونيو تحت سيطرة حركة حماس.

وتفرض الرقابة العسكرية الاسرائيلية تعتيما تاما حول الغارة التي شنتها اسرائيل على سوريا فيما اكدت اذاعة الجيش الاسرائيلي فقط في الاونة الاخيرة حصولها.

الأسد: إسرائيل فشلت

وفي سياق متصل، قال الرئيس السوري بشار الاسد إن اسرائيل فشلت استخباراتيا عندما شنت الغارة التي قال انها استهدفت منشأة عسكرية قيد البناء "لم يكن فيها احد على الاطلاق".

وكانت اسرائيل قد اقرت هذا الشهر ان طائراتها قصفت في السادس من سبتمبر/ ايلول سوريا ولكنها لم تعط تفاصيل اخرى.

وقال الاسد "هذه المرة أربكت اسرائيل من خلال اعلان سوريا لما حدث بشكل واضح وتبعه هذا الغموض الاسرائيلي. كلاهما مرتبط بقضية واحدة.. بأن اسرائيل على ما يبدو بحسب تحليلنا كان لديها معلومات معينة لكن نتيجة الغارة ثبت لديها بأن الهدف غير مهم. فهذا فشل استخباراتي."وأضاف "اذا كان الهدف له قيمة كبيرة فيجب على اسرائيل أن تتحدث.. أي بالنسبة إليها هذا يمثل انتصارًا. فهي غطت الفشل بالغموض".

وورد في الصحف الغربية تقارير مختلفة حول الغارة قال بعضها انها استهدفت منشآت ربما لها علاقة بتعاون نووي سري بين سوريا وكوريا الشمالية. ونفت سوريا ان يكون لها أي برنامج نووي او تعاون مع كوريا الشمالية بهذا الشأن.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك