الأردن: "أحرار كفرسوم" يهاجمون النائب عبيدات بسبب سوريا

منشور 02 نيسان / أبريل 2013 - 01:47
تلاسن حاد بين النائبين عبيدات وخوري حول الموقف من سوريا
تلاسن حاد بين النائبين عبيدات وخوري حول الموقف من سوريا

عمان – البوابة – وسام نصرالله 

استنكرت اللجنة المركزية لأحرار كفرسوم – بلدة تقع شمال الأردن- تصريحات النائب عبدالله العبيدات المؤيدة للثورة السورية، مؤكدين أنها تتنافى مع تاريخ ومواقف أبناء البلدة العروبية -على حد وصفهم-.

وقالت اللجنة في بيان صدر عنها الثلاثاء "إن ما يحصل على أرض سوريا مؤامرة كبيرة تستهدف النيل من دورها الحضاري والقومي ، شارك فيها العرب قبل الغرب وتـآمروا عليها سواء كان بالسلاح او المال او الفتاوي".

وشهد يوم الأحد الماضي تلاسنا حادا تحت قبة البرلمان الأردني بين النائبين عبيدات وطارق خوري، خلال مجريات الجلسة التي شهدت نقاشا للموضوع السوري.

وقالت مصادر نيابية ان عبيدات وجه شتائم لخوري على خلفية تاييده لسورية، إضافة لتوجيهه شتائم لشخصيات من عشيرة العبيدات مؤيدة للنظام السوري، مدعيا انهم لا يمثلون إلا انفسهم .

وكان خوري قد رد على عبيدات بأن عشيرة العبيدات من العشائر التي يعتز ويفتخر بها وبمواقفها الوطنية والقومية وان احرار العبيدات يقفون دائما مع وطنهم وامتهم ويرفضون اي مواقف خارج عن عن الثوابت الوطنية والقومية

وقال بيان "أحرار كفرسوم": " إن ما يحدث في سوريا وفي هذا البلد بالذات هو سيناريو ومخطط امبريالي صهيوني خبيث لتمزيق الدوله السوريه ،شاركت فيه امريكا وفرنسا وبريطانيا والكثير من دول اوروبا اضافة الى (اسرائيل) المخطط الرئيسي للحرب على العراق".

وأضاف البيان: "تنفيذا الى هذا المخطط القبيح الذي دعمه ما يسمى ببعض العلماء الذين يخدمون الأعداء بفتاوى ما انزل الله بها من سلطان ،ولكن الارادة الشريفة الحقة هي الاقوى لأنها ارادة سماوية عادلة ولن يثني اجرامهم وإرهابهم عزيمة الشرفاء ما دام هناك شعب عظيم غايته بناء الانسان والوطن".

وجاء في البيان: "نحن أحرار كفرسوم العروبة سنبقى أوفياء لأمتنا العربية والإسلامية وسنحافظ على ارثنا في العروبة والنضال والاستشهاد".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك