الاتحاد الدولي لمنظمات حقوق الانسان يطلب من العاهل المغربي الافراج عن المومني

منشور 08 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 07:10
العاهل المغربي محمد السادس
العاهل المغربي محمد السادس

طلب الاتحاد الدولي لمنظمات حقوق الانسان الخميس من العاهل المغربي محمد السادس التدخل للافراج عن زكريا المومني البطل الرياضي المغربي السابق المسجون منذ 14 شهرا اثر ادانته بتهمة "الاحتيال".
وجاء في رسالة وجهها الاتحاد الى ملك المغرب "بديهي ان اعتقال المومني اعتباطي وان الافراج الفوري وغير المشروط عنه يفرض نفسه".
وتابع ان "زكريا المومني لا يزال يعاني منذ اكثر من 14 شهرا من اعتقال في ظروف بالغة القسوة".
واضاف الاتحاد في رسالته الى العاهل المغربي انه "يعتبر ان الاتهام لا يزيد عن كونه حجة لمعاقبة زكريا المومني لتنديده بتمييز ضده بسبب عدم حصوله على منصب مستشار رياضي كان يفترض ان يتولاه".
وكان حكم على المومني (31 عاما) في تشرين الاول/اكتوبر 2010 بالسجن ثلاث سنوات. وكان يقيم في فرنسا قبل توقيفه وهو متزوج من فرنسية. وتم تخفيض مدة عقوبته في كانون الثاني/يناير 2011 الى عامين ونصف العام من قبل محكمة الاستئناف.
ورفضت محكمة في الرباط في تشرين الاول/اكتوبر الماضي طلبا للافراج المؤقت عنه.
وكان اكد لدى مثوله امام المحكمة انه تعرض للتعذيب.
وبحسب لائحة الاتهام التي يقول المومني انه وقعها تحت التعذيب، فقد اقر بانه استولى على 1200 يورو من مغربيين اثنين في مقابل وعد بتوفير عمل لهما في اوروبا.
ومنذ ان فاز في 1999 ببطولة العام لملاكمة "لايت كونتاكت" طلب المومني بعمل ضمن الادارة المغربية حيث يقول ان ذلك من حقه تطبيقا لامر ملكي يعود الى 1967 الامر الذي تحتج عليه الحكومة.
وقال وزير الرياضة المغربي منصف بالخياط ان الامر الملكي ينطبق فقط "على الرياضات الاولمبية المعترف بها من قبل اللجنة الاولمبية الدولية".

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك