الاحتلال يخرق التهدئة ويشن غارات على قطاع غزة

منشور 26 آذار / مارس 2019 - 08:21
الاحتلال يخرق التهدئة ويشن غارات على قطاع غزة
الاحتلال يخرق التهدئة ويشن غارات على قطاع غزة

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، طوال ساعات الليل، شن غاراتها على أهداف عدة في قطاع غزة، على الرغم من التوصل لوقف إطلاق النار مساء أمس الاثنين.

وقالت مصادر فلسطينية، إن طائرات إسرائيلية قصفت موقعا لكتائب القسام غرب مدينة بيت لاهيا، كما قصفت مدفعية الاحتلال أرضا زراعية شمال المدينة.

واندلع حريق كبير في أحد المساجد في مدينة بيت حانون شمال القطاع، بعد قصف قوات الاحتلال موقعا للمقاومة.

 وفي وسط القطاع، قصفت طائرات الاحتلال موقعا للبحرية بثلاثة صواريخ غرب مدينة دير البلح.

 وقال الناطق باسم جيش الاحتلال، أفيخاي أدرعي، إن المقاتلات الحربية أغارت في الساعات الأخيرة على أهداف تتبع لحركة حماس في دير البلح، فيما قصفت دبابات ومروحيات حربية مواقع أخرى بالقطاع.

 وكان الناطق باسم حركة حماس، فوزي برهوم، قال مساء الاثنين، إن مصر نجحت في التوصل لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية بغزة.

 

وكان جيش الاحتلال بدأ عدوانه على قطاع غزة، الإثنين، بعد سلسلة تهديدات أطلقها قادة سياسيون وعسكريون، بعد سقوط صاروخ من قطاع غزة على منطقة كفار سابا التابعة لتل أبيب.

وشملت الغارات الإسرائيلية التي بلغت أكثر من 50 غارة، خمسة مبان سكنية ومقرات حكومية، بالإضافة إلى تسعة مواقع تتبع للفصائل الفلسطينية، و20 أرضا زراعية في أماكن مختلفة وبركس شرق مخيم الشجاعية في مدينة غزة، إلى جانب ميناء خانيونس جنوب القطاع، وإصابة 10 فلسطينيين بجروح مختلفة، بحسب احصائيات نشرها الإعلام الحكومي بغزة.

من جهة أخرى، قالت القناة الـ12 العبرية، إن سلطات الاحتلال قررت تعطيل الدراسة في المستوطنات المحاذية للقطاع.

ونفى القائم بأعمال وزير الخارجية يسرائيل كاتس، التوصل إلى وقف إطلاق نار مع غزة، في مقابلة له مع القناة الثانية العبرية.

 وأضاف كاتس: "قد يكون من الممكن القضاء على حركة حماس، لكن لا يوجد اقتراح حقيقي بالإطاحة بها، ولم أسمع أحدا يتحدث عن مثل هذه الخطة".

عربي21

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك