الاردن يدعو منظمة الهجرة الدولية لزيادة مساعدتها

منشور 07 نيسان / أبريل 2013 - 02:49
مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الاردن
مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الاردن

استقبل وزير التخطيط والتعاون الدولي الاردني ابراهيم سيف الاحد في عمان وليام سونغ مدير عام المنظمة الدولية للهجرة التي تتخذ من جنيف مقرا لها وبحث معه امكانية مضاعفة الدعم الذي تقدمه المنظمة للمملكة لتخفيف العبء الذي تتحمله جراء استضافتها لاكثر من 478 الف لاجىء سوري، حسبما افاد مصدر رسمي اردني.

وقال بيان حكومي انه جرى خلال اللقاء "بحث القضايا المتعلقة بتوفير الدعم اللازم لتخفيف العبء الكبير الذي تتحمله الحكومة الاردنية جراء استضافة أعداد كبيرة ومتزايدة من اللاجئين السوريين، وامكانية مضاعفة عمليات الدعم التي تقدمها المنظمة الآن، خاصة للقوات المسلحة الاردنية والاجهزة الامنية الاخرى في نقل اللاجئين السوريين من الحدود الاردنية الى مراكز الاستقبال والى مخيمات اللاجئين في الاردن، بالاضافة إلى تجهيز مراكز الاستقبال وتقديم الدعم للاجئين فور وصولهم".

ونقل البيان عن الوزير الاردني قوله ان "استضافة اكثر من 478 الف لاجىء سوري لغاية الان على اراضي المملكة له الاثر الكبير على كافة القطاعات والخدمات المقدمة من قبل الحكومة"، مؤكدا "ضرورة تنسيق الجهود الدولية ومنظمات الامم المتحدة لتوفير الدعم المناسب للمملكة لتحمل اعباء الاستمرار في استضافة السوريين".

من جانبه، اشاد سونغ "بدور الاردن الفاعل في استقبال اللاجئين السوريين واستمرار تقديم الدعم والمساعدة لهم"، مبديا "تفهمه للتحديات التي تواجه الاردن والاعباء المترتبة على استقبالهم".

ومن جانب اخر، اكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين الاردني ناصر جودة خلال استقباله وفدا برلمانيا اوروبيا برئاسة عضو مجلس الاعيان الفرنسي جوسيت دوريو ان "الاردن وعلى الرغم من التحديات الاقتصادية التي يمر بها، إلا انه مستمر باستقبال اللاجئين السوريين ولن يقوم باغلاق حدوده امامهم انطلاقا من موقفه الانساني والقومي واحتراما للالتزامات الدولية".

واعاد جودة التأكيد في تصريحاته التي اوردتها وكالة الانباء الاردنية على "موقف الاردن من الازمة السورية الداعي لايجاد حل سلمي ينهي العنف واراقة الدماء".

واشارت تقديرات جديدة للامم المتحدة الجمعة الى ان عدد اللاجئين السوريين في الاردن يمكن ان يصل الى 1,2 مليون لاجىء بحلول نهاية العام الحالي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك