الاستخبارات الألمانية تحذر من مظاهرات متطرفة قبل قمة العشرين

منشور 01 تمّوز / يوليو 2017 - 11:04
يوجد في هامبورغ 1100 شخص ينتمون إلى التيار اليساري المتطرف
يوجد في هامبورغ 1100 شخص ينتمون إلى التيار اليساري المتطرف

حذر مكتب هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) في مدينة هامبورغ الألمانية من المشاركة في مظاهرات مناهضة للقمة تنظمها عناصر يسارية متطرفة.

وقال رئيس المكتب تورستن فوس- في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية السبت: “هيئة حماية الدستور ليست ضد التجمهر، على العكس، لكننا ننوه بوضوح تام إلى أن هناك فعاليات من تنظيم عناصر يسارية متطرفة تتبنى توجهات عنيفة، ولا ينبغي لأنصار الديمقراطية المشاركة فيها”.

وأشار فوس بالتحديد إلى فعاليات من جماعة “البناء الأحمر في هامبورغ” أو العناصر اليسارية المستقلة، موضحا أنه لا نبغي التعاون مع تلك الجماعات بوجه عام أيا كان وجه هذا التعاون، وقال: “أقول بكل وضوح: هؤلاء متطرفون يستغلون لأسباب تكتيكة قضايا شعبية لاستمالة ديمقراطيين مهتمين بها أيضا”.

وبحسب بيانات هيئة حماية الدستور، يوجد في هامبورغ 1100 شخص ينتمون إلى التيار اليساري المتطرف، من بينهم نحو 650 شخصا لديهم استعداد للعنف.

وفي إشارة إلى المظاهرات المخطط تنظيمها ضد قمة العشرين المقرر عقدها يومي 7 و8 تموز/ يوليو الجاري، قال فوس إن العناصر اليسارية المستقلة ستكون وراء مظاهرة “أهلا بكم في الجحيم” المخطط تنظيمها في السادس من الشهر الجاري، موضحا أنه من المنتظر أن يشارك في تلك التظاهرة نحو 8 آلاف شخص، مشيرا إلى أنه من المتوقع مشاركة نفس العناصر في “المخيم المناهض للرأس مالية” المقرر إقامته قبيل القمة.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك