الاسد يدلي بصوته في دوما ويخاطب الغرب: رأيكم لا يهمنا

منشور 26 أيّار / مايو 2021 - 08:50
 إدلاءه بصوته من مدينة دوما يمثل دليلا على وحدة الشعب السوري في مواجهة الإرهاب.
إدلاءه بصوته من مدينة دوما يمثل دليلا على وحدة الشعب السوري في مواجهة الإرهاب.

ادلى الرئيس السوري والمرشح لولاية ثانية بشار الاسد بصوته في الانتخابات الرئاسية في مدينة دوما في ريف دمشق الشرقي برفقة زوجته اسماء الاخرس 

الاسد للغرب : رأيكم صفر

وصرح الأسد للصحفيين عقب إدلائه بصوته في مركز اقتراع في مدينة دوما الواقعة في غوطة دمشق الشرقية، بأن سوريا لا تولي أي اهتمام لتصريحات الغرب عن الانتخابات الحالية، وقال تعليقا عليها: "قيمة آرائكم هي صفر".

وشدد الأسد على أن إدلاءه بصوته من مدينة دوما يمثل دليلا على وحدة الشعب السوري في مواجهة الإرهاب.

وكانت دوما على مدى سنوات من أكبر معاقل الجماعات المسلحة في غوطة دمشق الشرقية، واستعادت قوات الحكومة سيطرتها على هذه المدينة في ربيع 2018.

وفي المرحلة الأخيرة من هذه المعركة، اتهمت المعارضة والدول الغربية الجيش السوري باستخدام أسلحة كيميائية في دوما. واستخدمت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا هذا الأمر كذريعة لشن عدوان ثلاثي على سوريا، على الرغم من إصرار حكومة دمشق وروسيا على أن الحادث المزعوم مفبرك بالكامل.

المربع الامني: ناخب واحد 

وأدلى أول ناخب في مدينة القامشلي السورية، صباح اليوم الأربعاء، بصوته، في مركز مدرسة السعادة، في ظل الانتخابات الرئاسية التي تشهدها البلاد.

وقال موقع روسيا اليوم الالكتروني بأن أول ناخب في الحسكة والقامشلي قد أدلى بصوته حيث المربعين الأمنيين التابعين للحكومة السورية.

وأشار إلى وجود 157 مركز انتخابي، في حين أنه لا يوجد عدد محدد للناخبين في القامشلي والحسكة.

وأعلنت اللجنة القضائية العليا للانتخابات السورية، صباح اليوم الأربعاء فتح صناديق الاقتراع أمام الناخبين في جميع المراكز الانتخابية لاختيار مرشحهم لمنصب رئيس الجمهورية.

وكانت وزارة الداخلية السورية أعلنت أن نحو 18 مليون سوري يحق لهم التصويت في الانتخابات الرئاسية.

وسبق أن أعلنت الحكومة السورية عن استكمال جميع التحضيرات والتجهيزات اللوجستية اللازمة للعملية الانتخابية الخاصة بالاستحقاق الدستوري المتمثل بانتخابات رئيس الجمهورية.

وذكرت وكالة "سانا" الرسمية السورية أنه فور فتح أبواب مراكز الاقتراع، توافد الناخبون بكثافة عليها في مختلف أنحاء البلاد.

0

مواضيع ممكن أن تعجبك