الالكسو تدعو لمؤتمر حول القدس وتعتبر الوضع "خطيرا"

منشور 01 آذار / مارس 2010 - 11:26

دعا محمد عبد العزيز بن عاشور مدير عام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الكسو) الى حضور مؤتمر حول القدس يعقد في معهد العالم العربي في باريس يومي 4 و5 آذار/مارس تحت عنوان "القدس مدينة وثقافة ومصير" ويتناول وضع المدينة القديمة.

وقالت المنظمة في بيان وزع على الصحافيين ان "الوضع الحالي للقدس يستدعي اسئلة وقلقا على مستقبل هذه المدينة الحساسة جدا بالنسبة لكل ما يتعلق بموروثها والتي تكتسي خصوصية كبيرة نظرا لكونها مرجعية للديانات السماوية الثلاث".

واعتبرت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ان "الاعمال التي تنفذ حاليا في القدس والتي تقوم بها سلطات الاحتلال تشكل تهديدا خطيرا" ليس فقط للتراث التاريخي للمدينة وتراثها المعماري والعمراني وانما ايضا بالنسبة للسكان الفلسطينيين وكذلك في ما يخص السلام في المنطقة.

وقالت المنظمة ان الهدف من المؤتمر هو السعي والمساهمة في "توفير معلومات اكثر موضوعية حول القدس وتراثها وميراثها وسكانها والقيمة التي مثلتها طوال قرون في تاريخها وايضا جغرافيتها وديموغرافيتها وكل ذلك سيكون محور النقاش في المؤتمر".

ويهدف المؤتمر ايضا بحسب المنظمة الى "شد الاهتمام الى العقبات المتتابعة التي يسببها الاحتلال الاسرائيلي وسياسة الاستعمار والسيطرة على الميراث وهي سياسة تهدد بالاخلال بالتوازن القديم القائم وتهز من دعائمه بطريقة لا يمكن اصلاحها".

ونظرا لتعقيد الوضع الراهن ورغبة من المنظمة في تسليط الضوء بكل موضوعية ممكنة على آثار الحضارات العربية-الاسلامية في القدس، يقول البيان "فضلنا المقاربة العلمية والثقافية بدون اهمال جانب البحث في الراهن، فالقلق شرعي في ما يتعلق بمخاطر وظلم الاحتلال".

ويتضمن المؤتمر الذي يستمر يومين ثلاثة محاور لجلساته، الاول يتناول القدس لجهة تاريخها وتاريخ عمارتها ويؤكد على هويتها العربية التي يعبر عنها بشكل اساسي عبر قيم ثقافية تقوم على التعايش والتسامح.

وتتناول الجلسة الثانية موضوع "مقاومة سكان القدس لسياسة نزع الصفة الفلسطينية والطابع الفلسطيني عن هذه المدينة"، فيما يتناول المحور الثالث مستقبل المدينة وخاصة من وجهة نظر القانون الدولي.

ويشارك في الندوات باحثون ومؤرخون وسياسيون منهم اوليغ غرابير ويوسف النتشة وعز الدين بشاوش والفرنسي ايف اوبان دي لاميسيزيير الذي يدير جلسة بعد ظهر اليوم الاول من المؤتمر بمشاركة يوسف كرباج الذي سيتحدث عن القدس وسكانها ونظمي الكعبة الذي سيتناول الاستعمار في القدس.

ويشارك في الجلسات ايضا كل من شادية طوقان وساري نسيبة وجاد اسحق والياس صنبر الذي سيتحدث عن مستقبل القدس. وتتبع منظمة الالكسو للجامعة العربية ومقرها في تونس وهدفها الاول دعم ازدهار الثقافات العربية للمساهمة في الحضارة العالمية بشكل فعال.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك