الامن ينفي وقوع إصابات في تظاهرة وسط العاصمة الأردنية

منشور 14 كانون الثّاني / يناير 2012 - 07:36
الأمن يعتدي على أردنيين وسط العاصمة عمان/ أرشيفية
الأمن يعتدي على أردنيين وسط العاصمة عمان/ أرشيفية

وصفت السلطات الأردنية الجمعة  التقارير التي تحدثت عن اشتباكات بين متظاهرين متناحرين في العاصمة عمان أدت إلى وقوع اصابات بأنها "لا أساس لها".

وقال المقدم محمد الخطيب إن هذا التقرير لا أساس له مضيفا أنه كان هناك احتكاك بين عدد محدود من الأشخاص لا ينتمي أي منهم للحكومة وتدخلت الشرطة على الفور لإنهائه.

وكان العشرات من النشطاء الإصلاحيين قد تظاهروا ضد الفساد عقب صلاة الجمعة. وقال نشطاء في وقت سابق إن العديد من الضحايا سقطوا بعدما تدخلت الشرطة لفض قتال بين العشرات من المتظاهرين المنادين بالديمقراطية وأنصار الحكومة في وسط العاصمة الأردنية عمان.

بدأت الاشتباكات بعد صلاة الجمعة في مسجد الحسيني الكبير. وقال ناشط من حركة شبابية مؤيدة للإصلاح :" هاجمونا بالعصي وقذفوا علينا حجارة بعدما انهينا الاحتجاج بسبب الطقس السئ".

وتم تنظيم المظاهرة تحت شعار"انا مواطن قابل للاشتعال".

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري لفظ مواطنان أردنيان أنفاسهما الأخيرة بعد إشعال النيران في نفسيهما. وقال أقاربهما إن الفقر هو الدافع الأساسي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك