البنتاغون: لم نرسل قوة عسكرية كبيرة لشمالي سوريا

منشور 18 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 05:51
قال المتحدث باسم البنتاغون إن "أوامر إنشاء نقاط مراقبة صدرت من قبل الوزير جيمس ماتيس"
قال المتحدث باسم البنتاغون إن "أوامر إنشاء نقاط مراقبة صدرت من قبل الوزير جيمس ماتيس"

نفت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" الاثنين، إرسالها قوة عسكرية كبيرة شمال شرقي سوريا، لمواجهة العملية التركية المحتملة في المنطقة.


وقال المتحدث باسم البنتاغون روب ماننغ خلال مؤتمره الصحفي اليومي الذي تحدث فيه عن المستجدات بسوريا، إن "أوامر إنشاء نقاط مراقبة صدرت من قبل الوزير جيمس ماتيس"، موضحا أنها "تهدف إلى دحض المخاوف الأمنية لتركيا حليفة الولايات المتحدة في الناتو"، على حد قوله.


وشدد على أن الولايات المتحدة لم ترسل قوة عسكرية لشمالي سوريا، مضيفا أن "واشنطن وأنقرة على تنسيق بشأن الوضع في هذه المنطقة"، لافتا في الوقت ذاته إلى أن "الأخبار التي تحدثت عن إرسال أمريكا قوات عسكرية كبيرة إلى شمالي سوريا، ليست صحيحة".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد في وقت سابق أن "العملية العسكرية التي تنوي بلاده شنها في سوريا، ربما تبدأ في أي وقت"، مضيفا أن بلاده "ستقوم بعملية عسكرية ضد الإرهابيين في شرقي الفرات فجأة وعلى حين غرة".


وعن موقف الولايات المتحدة من العملية، قال أردوغان: "قلت لترامب إذا لم ينسحب الإرهابيون إلى شرق الفرات فسوف ندفعهم نحن إلى الانسحاب، لأنهم مصدر إزعاج بالنسبة لنا"، لافتا إلى أن "الرئيس الأمريكي رد بإيجابية على عمليتنا شرقي الفرات".

 

مواضيع ممكن أن تعجبك