الجنائية الدولية تناقش مع السلطة الفلسطينية قرارا حول حرب غزة

منشور 23 آذار / مارس 2010 - 01:10

قال المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو في بروكسل الثلاثاء إن السلطة الفلسطينية ستعود هذا الشهر لاستئناف المناقشات حول حرب غزة حتى يتسنى للمحكمة الشروع في تحقيقات حول ما اذا كان الجنود الاسرائيليون ارتكبوا جرائم حرب خلال الهجوم العسكري الإسرائيلي على غزة في أواخر عام 2008.

ووفقا لوكالة الانباء الكويتية، فقد قال اوكامبو أمام فعالية نظمها مركز أبحاث السياسة الاوروبية ومقره بروكسل ان "غزة قضية مهمة".

وعلى المحكمة الجنائية الدولية أن تقرر ما اذا كان يمكن اعتبار السلطة الفلسطينية دولة ومن ثم تصبح مؤهلة لأن تطلب محاكمة اسرائيل حول جرائم الحرب التي ارتكبتها تل أبيب في غزة.

وقال اوكامبو ان السلطة الفلسطينية أبلغته بأنها قبلت باختصاص المحكمة الجنائية الدولية للتحقيق في الأعمال العدائية التي ارتكبت في غزة والتي أسفرت عن مقتل 1350 فلسطينيا واصابة خمسة آلاف آخرين بجروح في هجمات جوية وبحرية وبرية اسرائيلية.

لكن اسرائيل التي لم توقع على النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية رفضت تقديم أي معلومات للمحكمة قائلة "ان فلسطين ليست دولة" وقال اوكامبو الموجود في بروكسل لالقاء كلمة أمام البرلمان الاوروبي "استمعنا الى الفلسطينيين وهم قد اقترحوا العودة في مارس الجاري بنقاش جديد وبعدها سنتخذ قرارا حول هذه المسألة".

وعلى صعيد آخر جدد المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية دعوته لاعتقال الرئيس السوداني عمر البشير الذي أصدرت المحكمة بحقه في اذار/ مارس 2009 مذكرة اعتقال حول اتهامات بارتكاب جرائم حرب في دارفور.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك