الجيش الاسرائيلي يلغي مداهمة تسربت تفاصيلها عبر الفيسبوك

منشور 04 آذار / مارس 2010 - 12:05

ذكر راديو الجيش الاسرائيلي يوم الاربعاء أن الجيش ألغى غارة على الاراضي الفلسطينية بعدما بث جندي تفاصيلها بما في ذلك موعدها ومكانها على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي على الانترنت.

وأفاد الراديو بأن الجندي الذي أعفي من المهام القتالية منذ ذلك الوقت صرح في شريط تحديث حالته في صفحته الشخصية على الفيسبوك بأن وحدته تخطط لمداهمة تهدف الى اعتقال "وتنظيف" منطقة بالضفة الغربية. وأبلغ أصدقاء الجندي في الموقع الشهير سلطات الجيش بالامر.

وأصدر مكتب المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي بيانا يقول ان تصرفات الجندي "تقوض النجاح الميداني وتوقع القوات في الخطر."

وأضاف أن الجندي حكم عليه بالسجن عشرة أيام وألغيت شهادته القتالية وسرح من كتيبته.

وتقول اسرائيل ان هدف المداهمات التي تقوم بها في الضفة الغربية هو اعتقال نشطاء يشتبه أنهم يدبرون لهجمات على اسرائيليين بينما يرى مسؤولون فلسطينيون أنها تقوض جهود السلطة الفلسطينية المدعومة من الغرب لفرض القانون والنظام في الضفة الغربية.

مواضيع ممكن أن تعجبك