الجيش الاسرائيلي يلغي مناوراته العسكرية في الجولان

منشور 26 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 09:56

الغى الجيش الاسرائيلي المناورات العسكرية الكبرى التي كان ينوي القيام بها في هضبة الجولان السورية كي لا يؤجج التوتر مع سوريا حسب ما اعلن مصدر عسكري.

والمناورات التي كانت مقررة الاسبوع المقبل وستجري في الجولان وفي الجليل (شمال اسرائيل) ستقتصر على الجليل فقط بالرغم من مساحتها الضيقة بالنسة لهذه المناورات.

وقال المصدر ان "المناورات كانت مقررة في الجليل وفي الجولان. لن تجري في الجولان للحؤول دون حوصل توتر مع سوريا".

من ناحيته قال مسؤول عسكري كبير لموقع صحيفة "هآرتس" الالكتروني "سوف نستبعد اي شك يمكن ان يتكون لدى السوريين حول وجود نية هجومية من قبلنا". وستشارك في هذه المناورات اسلحة البحرية والمشاة والمدرعات والمدفعية والهندسة والجو.

وتهدف هذه المناورات الى تطبيق العبر التي استخلصت من حرب لبنان ضد حزب الله الشيعي (12 تموز/يوليو - 14 اب/اغسطس 2006) التي عانى خلالها الجيش الاسرائيلي من اخفاقات كبيرة.

وازداد التوتر بين اسرائيل وسوريا بعد غارة جوية اسرائيلة على موقع في شمال شرق سوريا في السادس من ايلول/سبتمبر الماضي.

يشار الى ان مفاوضات السلام بين اسرائيل وسوريا مجمدة منذ كانون الثاني/يناير 2000 وهي تتعثر حول مسألة هضبة الجولان التي ضمتها اسرائيل عام 1981 وتطالب سوريا باستعادتها كاملة.

مواضيع ممكن أن تعجبك