الحكومة الكويتية الجديدة تؤدي اليمين امام امير البلاد

منشور 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 10:08
الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح
الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح

 

 أدت الحكومة الكويتية الجديدة يوم الاربعاء اليمين الدستورية امام الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح أمير البلاد.
وتشبه تشكيلة الحكومة الجديدة سابقتها كثيرا وهي التي ستقود الكويت الى الانتخابات البرلمانية المتوقع اجراؤها العام القادم.
وتكررت مشاحنات البرلمان المكون من 50 عضوا مع الحكومات التي تهيمن عليها عائلة الصباح.
وقالت وكالة الانباء الكويتية "الحكومة الكويتية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية امام سمو امير البلاد."
وشملت الحكومة التي عينها امير البلاد يوم الثلاثاء مجموعة كبيرة من وزراء الحكومة السابقة التي استقالت في نوفمبر تشرين الثاني وسط أزمة سياسية عميقة في الكويت عضو منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وسادس اكبر دولة مصدرة للنفط في العالم.
واحتفظ كل من وزير النفط محمد البصيري ووزير المالية مصطفى الشمالي بمنصبه كما احتفظ بمنصبيهما كذلك وزير الشؤون الخارجية الشيخ صباح خالد الصباح ووزيرة التجارة اماني بورسلي.
وعين الشيخ احمد الحمود الجابر الصباح نائبا لرئيس الوزراء ووزيرا للدفاع ووزيرا للداخلية.
وباستثناء وزارة الدفاع لم تتغير سوى الوزارات الصغيرة. وعين الامير وزير الدفاع المنتهية ولايته الشيخ جابر المبارك الصباح رئيسا للوزراء.
كما حل الامير البرلمان مشيرا الى صعوبات في احراز تقدم لكنه حدد موعدا للانتخابات الجديدة التي يجب اجراؤها في غضون 60 يوما بموجب الدستور.
وجاءت استقالة الشيخ ناصر المحمد الصباح من رئاسة الوزراء بعد أن اتهمه بعض أعضاء البرلمان بالفساد وسوء الادارة.
ودعا ساسة كبار الحكومة منذ بضعة اشهر الى تصحيح اوجه الخلل في الاقتصاد الذي يعتمد على النفط وترشيد الانفاق في الميزانية غير أن محللين قالوا ان الخلاف السياسي بين الحكومة والبرلمان قد يبطيء هذا المسعى.
وتكهن محللون استطلعت رويترز اراءهم في سبتمبر أيلول بأن يتسارع النمو الاقتصادي الكويتي ليصل الى 4.7 في المئة هذا العام وأن يحتفظ بهذه الوتيرة في 2012 .

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك