الرئيس المصري يغادر وحدة الرعاية المركزة

منشور 10 آذار / مارس 2010 - 05:19

قالت وكالة أنباء الشرق الاوسط المصرية إن الرئيس حسنى مبارك غادر وحدة الرعاية المركزة صباح الاربعاء الى غرفة عادية بمستشفى هايدلبرج الجامعى بعد أن أجريت له عملية جراحية ناجحة لاستئصال الحوصلة المرارية.

وأجريت العملية الجراحية لمبارك (81 عاما) يوم السبت الماضي.

وأثارت الجراحة الاخيرة مثلما حدث في مناسبات مماثلة عندما خضع لعلاج طبي بعض الشائعات عن حالته الصحية. وتراجعت أسعار الاسهم في البورصة المصرية يوم الثلاثاء جراء ذلك.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الاوسط عن حاتم الجبلى وزير الصحة قوله "الرئيس حسنى مبارك غادر وحدة الرعاية المركزة صباح اليوم الى غرفة عادية بمستشفى هايدلبرج الجامعى."

وقال متحدث باسم المستشفى الثلاثاء ان الحالة الصحية للرئيس فى تحسن مستمر ولكنه لم يوضح الى متى سيظل في المستشفى.

وأسند مبارك الذي لم يعين قط نائبا له منذ أن تولى منصبه في عام 1981 الى رئيس الوزراء أحمد نظيف اختصاصاته الرئاسية بصفة مؤقتة قبل اجراء العملية. ويرافق الرئيس في ألمانيا أفراد أسرته.

ولم يقل مبارك ما اذا كان سيرشح نفسه لفترة رئاسة سادسة في الانتخابات التي ستجرى عام 2011 .


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك