السعودية: استياء عام من حكم مخفف على اب اغتصب ابنته مرارا

منشور 10 آذار / مارس 2010 - 12:08
أعلن مئات السعوديين عبر المدونات والشبكات الاجتماعية الإلكترونية عن استيائهم الشديد من حكم قضائي بالسجن لمدة أربع سنوات أصدرته المحكمة العامة في الدمام (شرق المملكة) على مواطن سعودي أربعيني أدين باغتصاب ابنته التي لم تتجاوز السادسة عشرة من عمرها أكثر من مرة قبل أن تنكشف جريمته.

ويأتي هذا الاســـتياء من الحكم، الذي اعتبر مخففاً، تزامناً مع مطالبة المدعي العـــام بتغليظ العقوبة على الأب، الذي كان يعاشر ابنته تحت تأثير المـــخدرات، قبل أن تتوجه الضحية إلى معلمتها في المدرســـة كاشفة عن الجريمة، لتبلغ المعلمة بدورها الجهات الأمنية التي استدعت المتهم وحققت معه، وأثبتت بالفحوصات الطبية التي أجريت على الضحية صحة الاتهام.

يُشار إلى أن الحكم لم يتم تمييزه حتى الآن من محكمة التمييز ومن المتوقع أن يعاد للمحكمة التي أصدرته نظراً لكون العقوبة مخففة جداً ولا تتناسب مع الجريمة.

وكانت المحكمة العامة في الدمام قضت بسجن مواطن، 45 عاماً، 4 سنوات بعد إدانته باغتصاب ابنته المراهقة.

وتعود تفاصيل القضية عندما تقدّمت معلمة بشكوى للجهات المختصة تفيد قيام ولي أمر طالبة لديها باغتصاب ابنته بالإكراه.

وكشفت التحقيقات عن قيام الأب باغتصاب ابنته بالإكراه تحت تأثير المخدرات أكثر من مرة، وبعد إحالة القضية إلى المحكمة العامة وبعد إثبات اغتصاب الأب لابنته من قبل تقرير الطبيب الشرعي أصدر القاضي الحكم بالسجن 4 سنوات على الرغم من مطالب المدعي العام بتغليظ العقوبة.

وكانت المحكمة العامة بمكة المكرمة أصدرت حكما على أب سعودي، 43 عاماً، العام الماضي بالســجن 10 سنوات والجلد 8 آلاف جلدة متفــــرقة بالتساوي على فترات مدة محكوميتة في أعقاب القبض عليه أثناء ممارسته التحـــرش الجنسي مع طفلته ذات الـ11 سنة .

مواضيع ممكن أن تعجبك