السلطات العراقية تدعو الحكومة اللبنانية لاعادة قطعة أثرية مسروقة

منشور 28 شباط / فبراير 2010 - 11:39
أعلنت مديرة المتاحف العراقية أميرة عيدان أن العراق يبذل جهودا لاستعادة رأس أحد ملوك الدولة العراقية القديمة من لبنان في اطار ملف استرداد الآثار العراقية المسروقة والمهربة خارج البلاد.

وقالت عيدان لصحيفة (الصباح) العراقية في عددها الصادر الأحد إن ملف استرداد الآثار العراقية مازال معلقا ويواجه صعوبات في احراز تقدم بشأنه لاسيما ان كثيرا من الدول تضع العراقيل أمام تحقيق ذلك.

وأضافت إن للاثار العراقية أهميتها البالغة إلى جانب قيمتها ودلالاتها التاريخية المؤثرة الأمر الذي يدفع الكثير من الدول إلى الاحتفاظ بها وعرضها في متاحفها بصورة غير مشروعة متجاهلة عائدية تلك الاثار وان الهيئة تتبع شتى السبل للمطالبة بها ومن ثم استرجاعها بالطرق القانونية بغية ضمها للمتاحف العراقية.

وذكرت أن الهيئة تبذل الجهود حاليا لاسترجاع رأس الملك سنطروق وهو أحد ملوك العراق القديم الذي حكم في منطقة الحضر في النصف الاول من القرن الثالث الميلادي اذ اثبتت المعطيات عائدية هذه القطعة الاثرية إلى العراق و ان بعض الجهات اللبنانية تحاول الاحتفاظ بتلك القطعة رغم القرارالذي أصدرته المحاكم في بيروت والذي قضى بضرورة تسليمها إلى الجانب العراقي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك